الشأن السوري

وسيم الأسد يعتذر عن استثمار مقهى زيتونة.. وإدارة المقهى تكشف بعض التفاصيل

اعتذر وسيم الأسد ابن عم رئيس النظام السوري، عن استثمار مقهى زيتونة الواقع على كورنيش طرطوس البحري، الذي أثيرت حوله المشاكل بعد فيديوهات تبادلها وسيم وعضو مجلس المدينة رامي الخطيب، حسبما نشرت صحيفة الوطن الموالية، يوم أمس السبت.

– وسيم الأسد يعتذر عن استثمار مقهى زيتونا

ووفقاً للصحيفة، فإن مجلس مدينة طرطوس التابع للنظام، أكد أن وسيم الأسد “دون أن يذكر اسمه”، مستثمر مقهى “زيتونا”، قدم كتاب يطلب فيه اعتذاره عن الاستمرار في الإستثمار.

وتعهد بالكتاب بدفع كامل التبعات القانونية بما فيها خسارة التأمينات الأولية البالغة 4 مليون ليرة، وأكد المجلس بحسب ما أوضحت الصحيفة، بأن وسيم الأسد، “دون أن يتم ذكر اسمه”، حصل على حق استثمار مقهى “زيتونا”، بشكل قانوني.

فقد تقدمت ثلاثة عروض لاستثماره، كان وسيم صاحب الرقم الأعلى والبالغ 31 مليون ليرة سنوياً، أي ما يعادل حوالي 11 ألف دولار.

ونقلت الصحيفة عن مجلس طرطوس قوله: “إنه تم الإعلان عن استثمار المقهى لمرتين، الأولى جرت في 14 تشرين الثاني الجاري، وتقدم حينها ثلاثة مستثمرين، إلا أن أعلى مبلغ تم دفعه هو 18 مليون ليرة سنوياً، وهو دون الرقم السري المطلوب لاستثمار المقهى، ما دفع مجلس المدينة للإعلان للمرة الثانية، في اليوم التالي، أي في 15 تشرين الثاني الجاري، حيث تقدم كذلك 3 عارضين فقط، وتم منحه للمستثمر الأعلى الذي دفع 31 مليون ليرة سنوياً، والذي كان وسيم الأسد “دون ذكر اسمه”.

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| من قلب طرطوس.. وسيم الأسد ورامي الخطيب يتبادلان التهم والفضائح

ويشار إلى أنه بعد فوز وسيم الأسد (الذي لم يذكر إسمه مباشرة) بإستثمار المقهى، ضجت صفحات التواصل الاجتماعي الموالية، بفيديو نشره رامي الخطيب فضح فيه وسيم الأسد واتهمه باتباع طريقة ملتوية للحصول على المقهى.

ليخرج بعدها وسيم بفيديو نشره على صفحته الشخصية تبادل من خلاله التهم والفضائح مع رامي الخطيب الذي قيل بأنه اختفى لأيام حينها وعاد ليظهر مع وسيم الأسد بفيديو يعتذر فيه الطرفان عن ما أسموه بـ “سوء فهم”.

وسيم الأسد يعتذر عن استثمار مقهى زيتونة.. وإدارة المقهى تكشف بعض التفاصيل

اقرأ أيضاً : وسيم الأسد يكشف سبب انهيار الاقتصاد السوري ودور بشار الأسد.. وكنانه علوش تحذّر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى