الشأن السوريسلايد رئيسي

النمسا متورطة بحماية أحد جلادي النظام السوري.. ومنظمة حقوقية تكشف التفاصيل

كشفت اللجنة الدولية للعدالة والمسؤولية، غير الحكومية، أمس الإثنين، أن النمسا تحمي أحد جلادي النظام السوري، منذ عام 2015 والذي يُشتبه بارتكابه تجاوزات ويلاحق في دعاوى رفعها ضحايا يطالبون بحقوقهم.

النمسا تحمي أحد جلادي النظام السوري

وذكرت المعارضة النمساوية نيرما يلاتشيتش، أن العميد خالد الحلبي، هو ضابط سابق لدى النظام السوري ويتمتع بالحماية في النمسا منذ أعوام، موجّهة انتقاداً إلى الحكومة في سؤال للبرلمان حول هذا الأمر.

وقالت المتحدثة باسم اللجنة الدولية للعدالة والمسؤولية: ”الحلبي مستهدف لاتهامات بالتعذيب والعنف الجنسي وجرائم ضد الإنسانية“ ، بالإشارة إلى فترة عمله مع النظام السوري.

وأضافت بلاتشيتش: ”أبلغنا الحكومة النمساوية في كانون الثاني/يناير 2016 لنقدم إليها المزيد من المعلومات“.

وأوضحت المتحدثة: ”وفقاً لمعلوماتنا إن رتبته العسكرية هي الأكبر بين الضابط السوريين الموجودين في أوروبا“.

ومن جهتها تحدثت وزارة الداخلية النمساوية عن ”تحقيقات للنيابة حول ادعاءات تتعلق بضابط سوري قد يكون حصل على لجوء في النمسا“.

خالد الحلبي أحد جلادي النظام السوري

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي معلومات وتفاصيل توضح تورطه في ارتكاب انتهاكات ضد الإنسانية في سوريا، ومن ثم لجوءه إلى النمسا التي أمنت له الحماية.

مواضيع ذات صِلة : شقيق الموقوف “إياد الغريب” في ألمانيا يروي لستيب التفاصيل

وتبحث اللجنة عن مجرمي الحرب الذين انتهكوا حقوق الإنسان والقوانين الدولية، وتسببوا بالأذى للأفراد خلال سنوات الثورة في سوريا، داخل المعتقلات وفي المدن التي هاجمها جيش النظام.

شاهد أيضاً : اغتصاب دام 24 عام أب يسجن ابنته في النمسا .. إليك قصة الأب السفاح

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى