أخبار العالم العربي

شاهد||دخلت بالعباءة ثمّ تعرّت.. تفاصيل جديدة حول قضية سلمى الشيمي عَقَبَ ترحيلها للنيابة

رحّلت الأجهزة الأمنيّة المصريّة، اليوم الثلاثاء، كلًا من الراقصة سلمى الشيمي، المعروفة بـ”موديل سقارة”، ومصوّرها حسام محمد، إلى النيابة الكلية للتحقيق معهم حول الواقعة، والوقوف على ظروفها وملابساتها.

ترحيل سلمى الشيمي للنيابة

ونقلت وسائل إعلام مصريّة، عن مصادر أمنيّة قولهم: “يجري الاستماع لأقوال 6 أشخاص من العاملين بالمنطقة الأثريّة بسقارة الجيزة، للتوصل للمسؤول عن تسهيل تصوير فوتوسيشن، التي أعدته سلمى الشيمى بمشاركة مصور”.

وأضافت المصادر: “سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه من يثبت تقصيره فى عمله ومخالفته القواعد المعمول بها فى التصوير داخل المنطقة الأثريّة”.

جريدة الدستور المصرية، نقلت عن سلمى الشيمي، عَقَبَ إلقاء القبض عليها، قولها: “اتفقت مع المصور على دفع مبلغ 1500 جنيه للموظفين وأفراد الأمن، الذين سمحوا لنا بتصوير الجلسة داخل المنطقة الأثرية وبجوار هرم زوسر المدرج”.

وتداوّل رواد التواصل الاجتماعي في مصر، صورة لعارضة الأزياء وهي ترتدي عباءة سوداء قبل أن تخلعها ليتم استكمال التصوير بالملابس التي ظهرت بها بالصور.

وخلال التحقيق، قال مصوّر الفوتوسيشن إنّ: “سلمى دخلت على البوابة بعباءة، وغيرت تحت وقطعنا تذاكر عادية، وقولنا إننا هنصور فوتوسيشن شخصي، وقالنا البسي عباية على اللبس واطلعى بيها واقلعى الهدوم فوق في مكان التصوير، مُضيفاً: “الموظف قالي هنراضي الناس”.

اقرأ أيضاً : جلسة تصوير للناشطة سلمى الشيمي في هرم سقارة تثير حفيظة المصريين

وأوضح أن سلمى اتفقت معه على تصوير فوتوسيشن عن حياة الفراعنة بمنطقة الأهرامات.

مُتابعاً: “روحنا ودخلنا وأول ما سألونا هتصوروا إيه قولنا هنصور فوتوسيشن عادي عن الفراعنة”.

ويوم أمس الإثنين، أثارت الراقصة وعارضة الأزياء المصرية، سلمى الشيمى، صاحبة واقعة جلسة التصوير فى منطقة سقارة الأثريّة، جدلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ارتدائها ملابس ذات طابع فرعوني مثيرة وفاضحة خلال الجلسة.

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| فتاة مصرية تعرض الزواج على من يتقدم لها عبر فيسبوك بهذه الشروط وتثير موجة جدل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى