الشأن السوريسلايد رئيسي

قرار أممي جديد حول الجولان ودعوة لاستئناف المحادثات “الإسرائيلية السورية اللبنانية”

اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة، اليوم الخميس، مشروع قرار أممي جديد يطالب إسرائيل بالانسحاب من كامل الجولان السوري المحتل، وحتى خط 4 من حزيران لعام 1967، وذلك تنفيذاً لقراراتِ مجلس الأمن الدولي ذات الصلة.

قرار أممي جديد حول الجولان

واستطاع مشروع القرار الذي طرحته دول عربية عدّة، الحصول على تصويت 88 دولة بما فيها صوت مندوب نظام الأسد، مقابلَ اعتراضِ تسع دول، من بينها إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية، وامتناع 62 دولةً عن التصويت، بما فيها غالبيةُ الدول الأوروبية.

قرار أممي جديد حول الجولان ودعوة لاستئناف المحادثات "الإسرائيلية السورية اللبنانية"
الجولان السوري المحتل

وعلى الرغم من إيجابية القرار إلا أنّه ليس ملزماً وسبق وطرح بذات البنود خلال الشهر الفائت، وحصل على تصويت 142 دولةً، وامتناعِ 19 دولةً عن التصويت.

دعوة لاستئناف الحوار

وشدد البيان الصادر عن الجمعية الأممية على ضرورة بذل جميع الجهود اللازمة لضمان استئنافِ عملية السلام ونجاحِها.

وطالب البيان إسرائيل بـ”استئناف المحادثات على المسارين السوري واللبناني واحترامِ الالتزامات والتعهّدات التي تمَّ التوصّل إليها خلال المحادثات السابقة”.

مواضيع ذات صِلة : محادثات أمريكية تركية حول الملف السوري.. والجعفري يطالب الأمم المتحدة باستعادة الجولان

يشار إلى أنّ إسرائيل تيسيطر على هضبة الجولان السورية منذ عام 1967، وسبق أنْ أصدر الكنيست الإسرائيلي قراراً بضمِّها بشكلٍ رسمي عام 1981، لكنَّ القرار لم يحظَ باعتراف دولي، وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العام الفائت أحقيتها باحتلال المنطقة إلا أنّ ذلك تسبب بردود أفعال دولية كبيرة.

شاهد أيضاً : أقصر 6 حروب خاضها البشر في التاريخ… إحداها بسبب مباراة كرة قدم

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى