الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| وكيل إيران بديرالزور يسلب النظام السوري أرضاً كانت لبناء مسجد.. و”ستيب” تكشف التفاصيل

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ديرالزور وريفها، عبدالرحمن الأحمد، إنَّ وكيل إيران بديرالزور والمسؤول الأوّل عن نشر التشيع بالمحافظة، محمد أمين الرجا، أمرّ ببناء حسينية جديدة في المدينة.

وكيل إيران بديرالزور يأمر ببناء حسينية

وأوضح مراسلنا، أنّ الرجا أمرّ ببناء الحسينية على أرضٍ تعود ملكيتها لمديرية أوقاف ديرالزور التابعة للنظام السوري؛ وذلك بهدف نشر العقيدة والتعاليم الدينية فيما يخصّ المذهب الشيعي.

وأشار مراسلنا في المنطقة إلى أن الأمر سبب حالة استياء في المدينة، لأن الأرض كان قد تبرع بها أصحابها لمديرية الأوقاف لبناء مسجد عليها.

وفي سياقٍ متصل، قام الرجا بتوزيع مبالغ مالية على أبناء المنطقة وخص فيها عائلات قتلى المنتسبين لصفوف الميليشيات الإيرانيّة، ووعدهم أنه سيقدم مبالغ بشكل دوري لإعانتهم في ظلّ الفقر والغلاء الذي تشهده المنطقة.

الوقف الشيعي يحصل على أراضٍ ومبانٍ بديرالزور

وفي 24 نوفمبر/تشرين الثاني الفائت، زار وفد تابع لما يُسمى بــ”الوقف الشيعي”، مديرية أوقاف ديرالزور التابعة لـ النظام السوري بهدف التعاون والتنسيبق وطلب أذونات خاصة للحصول على أراضي تتبع لأوقاف المحافظة.

وأوضح مراسلنا آنذاك، أن مدير أوقاف ديرالزور، مختار النقشبندي، كان في استقبال وفد الوقف الشيعي، مُشيراً إلى أنه تمّ منح الوقف الشيعي مبنى خاص يتبع لدائرة الأوقاف لتحوله إلى وقف خاص بهم، بالإضافة إلى عدّة أراضي تتبع للمديرية في ديرالزور ومدينة الميادين والبوكمال لتحويلها إلى مراكز خاصة بهم.

وكانت الميليشيات الشيعية سيطرت في وقتٍ سابق من العام الجاري، على عدد من المساجد وحولتها إلى مراقد شيعية خاصة بها.

كما قامت ببناء عدد من الحسينيات في بلدة حطلة، وعملت على إعادة تأهيل عدد من المزارات الدينية؛ وذلك للعمل على نشر التشيع بين أبناء المنطقة، مستغلين بذلك الفقر والحاجة جراء انهيار الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى