الشأن السوريسلايد رئيسي

ميليشيا الدفاع الوطني تفتعل أمراً سرياً في بلدة مسكنة بريف حلب الشرقي

استولى قياديون في ميليشيا الدفاع الوطني بشكلٍ سريّ، على ممتلكات لمدنيين مهجّرين من بلدة مسكنة بريف حلب الشرقي.

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، نور الجاسم، إن قياديون بميليشيا الدفاع الوطني التابعة لقوات النظام السوري، قاموا بتفريغ 25 محلًا تجاريًا، وقرابة الـ 12 منزلًا لأسمائهم في السجل العقاري ببلدة مسكنة.

ميليشيا الدفاع الوطني تفتعل أمراً سرياً في بلدة مسكنة بريف حلب الشرقي
ميليشيا الدفاع الوطني تفتعل أمراً سرياً في بلدة مسكنة بريف حلب الشرقي

وأضافت، أن المنازل والمحال التجارية الواقعة في البلدة ومحيطها، جرى توزيعها منذ أكثر من شهر على القيادات الميدانية في بلدة مسكنة شرق حلب.

وأشارت مراسلتنا، إلى أن المنازل والممتلكات جرى نقلها لأسماء القادة يوم أمس الخميس واليوم الجمعة بشكل سري.

مواضيع ذات صِلة : بدعمٍ روسيّ.. ميليشيا الدفاع الوطني تتهيأ للسيطرة على مناطق “قسد” شرق الفرات عسكرياً

وتاتي عملية الاستيلاء على تلك الممتلكات بذريعة أنها تعود لعناصر من تنظيم داعش و وما يسمى بـ الجيش الوطني المدعوم تركيًا، بينما تعود ملكيتها الفعلية لأهالي مهجّرون إلى خارج الأراضي السورية.

شاهد أيضاً : عالروزنا.. أغنية شعبية بدأت قصتها بمجاعة في لبنان أنقذهم منها أهالي حلب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى