الشأن السوريسلايد رئيسي

مسلحون مجهولون يغتالون ناشطاً إعلامياً بـ ريف حلب الشرقي

اغتال مسلحون مجهولون، اليوم السبت، الناشط الإعلامي، حسين خطاب الملقب بـ”كارة السفراني” في مدينة الباب بـ ريف حلب الشرقي.

اغتيال ناشط إعلامي في ريف حلب الشرقي

وبحسب نشطاء إعلاميين، فإن مسلحَين ملثمَين كانا يستقلان دراجة ناريّة، أطلقا النّار على خطاب، أثناء إعداده لتقرير مصوّر في مدينة الباب بريف حلب.

ونشر الإعلامي، عمرو حلبي، عبر صفحته على منصة “الفيس بوك”، تعليقاً على عملية اغتيال الناشط الإعلامي: “كان يعدّ تقريراً من مخيم للنازحين في مدينة الباب بريف حلب، عن معاناتهم ومخاطر فيروس كورونا”.

وأضاف: “مرّ ملثّمان على دراجة نارية وأفرغوا رصاصتهم في جسده، هكذا بكل بساطة في وضح النهار”.

ذهب لرصد معاناة النازحين فاغتالوه.. مسلحون مجهولون يغتالون ناشطاً إعلامياً بـ ريف حلب الشرقي
ذهب لرصد معاناة النازحين فاغتالوه.. مسلحون مجهولون يغتالون ناشطاً إعلامياً بـ ريف حلب الشرقي

مواضيع ذات صِلة : محاولة إغتيال بحق قيادي في الجبهة الشامية بريف حلب، والتفاصيل!!

وسبق وأن تعرض الناشط الإعلامي، حسين خطاب، لمحاولة اغتيال منذ أشهر، واتهم حينها عبر حسابه في “الفيس بوك” أشخاصاً، وقال إنه قدم بلاغاً ضدهم لقيادة ما تُسمى بــ”الشرطة الوطنية” في مدينة قباسين قرب الباب في ريف حلب.

ذهب لرصد معاناة النازحين فاغتالوه.. مسلحون مجهولون يغتالون ناشطاً إعلامياً بـ ريف حلب الشرقي
ذهب لرصد معاناة النازحين فاغتالوه.. مسلحون مجهولون يغتالون ناشطاً إعلامياً بـ ريف حلب الشرقي

شاهد أيضاً : ناجي العلي .. 10 معلومات لا تعرفها عن صاحب حنظلة في ذكرى اغتياله

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى