الشأن السوري

سقوط “قتيل وجرحى” في خلاف مسلح بين فصائل موالية لتركيا في ناحية جندريس بريف عفرين

دارت اشتباكات، اليوم الأحد، بين مقاتلي من قوات المعارضة المدعومة تركيّاً في فصيلي “لواء الزنكي” و “فيلق الشام” في ناحية جندريس بريف عفرين، أوقعت إصابات بين الطرفين.

 

 

خلاف مسلح في ناحية جندريس بريف عفرين

 

وقالت مراسلة وكالة ستيب الإخبارية، هديل محمد، إنّ المشكلة بدأت حين أقدم مقاتلي “الزنكي” على اعتقال أحد مهجّري ريف دمشق وطرده من بيته في ناحية جندريس، ليقوم أقاربه الذين يقاتلون بصفوف فيلق الشام بالاشتباك مع مجموعة “الزنكي”.

 

وأظهرت مقاطع مصورة من بلدة جندريس، حالة التوتر التي وقعت هناك، حيث خلت الطرقات من المارّة وسط سماع أصوات إطلاق النار بين الطرفين.

 

اقرأ أيضاً: بالصور|| جرحى بانفجار عبوة ناسفة في ناحية جنديرس بريف حلب

 

وبحسب مراسلتنا فقد وقع 4 إصابات بين الطرفين وسط أنباء عن مقتل شخص على الأقل فيما نقل الجرحى إلى المشافي الميدانية بالمنطقة.

 

تعزيزات ومحاولة فض النزاع

 

وأقدم فصيل “الزنكي” على استقدام تعزيزات ونشر حواجز طيّارة على أطراف البلدة، فيما أرسلت فصائل أخرى مما يسمى “الجيش الوطني” أرتالاً عسكرية لفض النزاع.

 

اقرأ أيضاً: وفاة مُهجّر من ريف دمشق قرب عفرين واتهامات لفصائل من المعارضة تمتهن الخطف

 

يشار إلى أنّ مقاتلي قوات المعارضة المدعومة تركيّاً تفرض سيطرة مطلقة على المنطقة في ظل غياب الرادع القضائي، مما يسبب حوادث وانتهاكات على المدنيين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى