الشأن السوري

لأجل إقامة نقطة تركية… هيئة تحرير الشام تجبر أهالي بلدة على إخلائها

لأجل إقامة نقطة تركية… هيئة تحرير الشام تجبر أهالي بلدة على إخلائها
لأجل إقامة نقطة تركية… هيئة تحرير الشام تجبر أهالي بلدة على إخلائها

 

أبلغت هيئة تحرير الشام سكان بلدة الوساطة جنوب بلدة الأتارب بريف حلب الغربي، اليوم الخميس، بضرورة اخلائها خلال مدة أقل من 24 ساعة دون توضيح الأسباب. 

 

وقال مراسل ستيب الاخبارية من ريف حلب الغربي “عمر المحمد”، إن عناصر من أمنية هيئة تحرير الشام قد داهموا ظهر اليوم بلدة الوساطة وهي قرية صغيرة تضم عدة بيوت تقع ما بين بلدتي كفرنوران والأتارب، واعتقلوا عدداً من الاشخاص الذين رفضوا مغادرة منازلهم، بعد فض اعتصام لهم بالقوة وسط نداءات استغاثة أطلقها الأهالي لبقائهم في منازلهم وعدم إجبارهم على النزوح في ظل حالة هذا الطقس البارد. 

اقرأ أيضاً: خلافات تعصف في البيت الداخلي لهيئة تحرير الشام تطورت لحصار واشتباكات

 

وأوضح مراسلنا أن هذا الإنذار الذي أطلقته هيئة تحرير الشام لأهالي بلدة الوساطة بإفراغ منازلهم يجري في الوقت الذي يتم فيه الحديث عن سعي القوات التركية لإقامة نقطة عسكرية في المنطقة.

اقرأ أيضاً: “عرّابي المصالحات” هدف حملة أمنية واسعة لتحرير الشام في معرة مصرين بريف إدلب

 

وكانت هيئة تحرير الشام قد سبق وأنذرت في شهر ديسمبر الفائت عدداً من النازحين في بلدة الفوعة لإخلاء منازلهم التي يقطنون فيها لأسباب واهية أخرى، بينما شهدت بلدة معرة مصرين أمس حملة أمنية من مقاتلي تحرير الشام بحجّة ملاحقة “عرّابي المصالحات”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى