أخبار العالم

سبب خلافاً مع أمريكا.. نتنياهو يستقبل الجاسوس الإسرائيلي “جوناثان بولارد” بعد 35 عاماً

أفادت وسائل إعلامٍ إسرائيلية، بوصول الجاسوس الإسرائيلي_ الأمريكي جوناثان بولارد، والذي قضى حكماً بالسجن 35 عاماً في الولايات المتحدة، فجر اليوم الثلاثاء، إلى تل أبيب، وذل بعد شهر ٍمن انتهاء قيود الإفراج عنه.

سبب خلاف واشنطن وتل أبيب

وشكّل الجاسوس المُطلقُ سراحه حديثاً، سبباً في نشوب خلافٍ إسرائيلي أمريكي، حيث كان عنصراً في استخبارات سلاح البحرية الأمريكية، وكشف عن قيامه بالتجسس في العام 1985، لصالح إسرائيل، الأمر الذي أدى لإصدار حكمٍ بحقه بالسجن لمدة 35 عاماً.

نتنياهو في استقبال الجاسوس الإسرائيلي

وكان في استقبال بولارد على مدرج المطار رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، وفور نزوله من الطائرة، برفقة زوجته، قدّم له نتنياهو بطاقة “الهوية الإسرائيلية”، وقال له: “أهلا بكم من جديد.. من الرائع أنك عدت أخيرًا إلى المنزل، الآن يمكنك أن تبدأ الحياة من جديد، بحرية وسعادة”.

من جانبه، ردّ بولارد على رئيس الوزراء الإسرائيلي خلال الاستقبال، قائلاً: “نشعر بسعادة غامرة في العودة إلى الوطن بعد 35 عاما، لا أحد يفخر بهذا البلد أكثر منا، هنا مستقبل الشعب اليهودي ولن نذهب لأي مكان”.

اقرأ أيضاً: كوهين الجاسوس الإسرائيلي في سوريا بمسلسل على نيتفليكس, وحقائق صادمة عن انقلاب البعث بحفلة جنس جماعية!!

رفع قيود الإفراج المشروط

يُشار إلى أنّ وزارة العدل الأمريكية، أعلنت في نوفمبر الماضي، عن رفعها قيود الإفراج المشروط عن الجاسوس الأمريكي اليهودي “جوناثان بولارد”، الذي يشكّل محور خلافٍ بين واشنطن وإسرائيل بتهمة التجسس لصالح الأخيرة، ما يسمح له بمغادرة الولايات المتحدة الأمريكية والسفر إلى الدولة العبريّة.

اقرأ أيضاً: أمريكا ترفع القيود عن الجاسوس جوناثان بولارد فمن هو

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى