الشأن السوريسلايد رئيسي

تحرير الشام تُجري عدّة اجتماعات مع المخابرات التركية.. ومصدر عسكري يكشف أبرز محاورها

ذكّر مصدر عسكري خاص في إدلب لوكالة “ستيب الإخبارية”، أنَّ هيئة تحرير الشام أجرّت، اليوم السبت، عدّة اجتماعات مع المخابرات التركية بهدف تعزيز التعاون والاتفاق على آلية عمل تُرضي الطرفين.

اجتماعات بين تحرير الشام والمخابرات التركية

وبحسب المصدر، فإن المخابرات التركية طالبت هيئة تحرير الشام بالعمل على حماية طول طريق “باب الهوى _إدلب ” كونها الجهة الوحيدة المسيطرة على المنطقة.

وقال إنَّ القوات التركية، حمّلت هيئة تحرير الشام المسؤولية عن أي استهدافٍ لاحقٍ لعرباتها العسكرية.

وأضاف المصدر كذلك، أن الهيئة اتفقت مع القوات التركية على حماية الطريق بشكل كامل، إذ أنه من المتوقع أن تقوم بتسيير دوريات ليلية تستمر حتى آذان الفجر على طول مسافة الطريق.

وأوضح أن تحرير الشام، أوكلت المهام للقادة العسكريين، وعرف منهم المدعو “أبي محجن الحسكاوي ورواد الغوطاني وحكيم الديري”، وأشار إلى أن الأخير يُعتبر مشرفاً عاماً على الطريق ومسؤولاً للتنسيق مع الجانب التركي.

تعاون بين تحرير الشام وتركيا

ويوم الأربعاء الفائت، قامت هيئة تحرير الشام، بالتعاون مع القوات التركية في تأمين طريق باب الهوى بريف إدلب وتمشيطه لحماية العربات والأرتال التركية.

وذكر مصدر خاص لوكالة “ستيب الإخبارية” حينذاك، أنّ أمنيي هيئة تحرير الشام قاموا بالتعاون مع عدد من العربات التركية والعناصر والضباط الأتراك لليوم الثاني على التوالي، بتمشيط طريق باب الهوى- إدلب.

وأضاف المصدر أن القوات التركية بالتنسيق مع هيئة تحرير الشام، قامت بالبحث الدقيق بهدف العثور على أي ألغام مزروعة على الطريق العام وإزالتها إن وجدت.

ولفت المصدر إلى أنّ طريق باب الهوى _ إدلب، يُعدّ الطريق الرئيسي والأهم لدى الجيش التركي، حيث يتمّ من خلاله إيصال التعزيزات والعتاد التركي نحو جنوب وشرق إدلب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى