منوع

بالفيديو|| خبير تقني يشرح الشروط الجديدة لـ تطبيق الواتس آب وينفي تجسسه على المستخدمين

لاحظ جميع مستخدمو تطبيق الواتس آب مؤخراً، ظهور نافذة منبثقة أثناء استخدامه، تطلب الموافقة على تحديث سياسة الخصوصية الخاصة بالتطبيق، ما أثار تخوفاً لدى البعض منهم، منعهم من الموافقة.

تطبيق الواتس آب

 

 

يقول الخبير التقني فيصل السيف، في شريطٍ مصوّر، ردّاً على الشائعات حول التحديث الجديد: “إذا كان الهاتف من نوع آيفون يتمّ إما الموافقة أو وضع إشارة (X)، أما إذا كان من نوع أندرويد يتمّ الضغط إما على الموافقة أو لاحقاً، وتعني لاحقاً حتى تاريخ 8 فبراير، وسيتمّ بعدها إغلاق الواتس آب”.

وأضاف: “شركة الفيس بوك صاحبة تطبيق الواتس آب، ستأخذ بعض المعلومات منه، وهذه المعلومات عبارة عن صورة البروفايل واسم الشخص الذي تحددونه أنتم في هاتفكم والرقم”.

وتابع في ذات السياق: “أما المحادثات والصور داخل الواتس آب لا يتمّ مشاركتها مع أحد، وهي مشفرة بين الطرفين”.

وأردف القول: “الواتس آب لن يشارك المحادثات مع الفيس بوك، ولكنه سيشارك فقط الموقع التقريبي في بعض حالات الإعلان والدعاية”.

تطبيق الواتس آب

نصوص الواتس آب

وفي تقرير لـ”بي بي سي”، جاءت نصوص الواتس آب الجديد، تنصّ على جمع المعلومات ومشاركتها مع شركات الفيس بوك الأخرى كرقم الهاتف وصورة الحساب، ونشاطات المستخدم على التطبيق، بالإضافة لتحديد المعرف الرقمي (IP) لجهاز الحاسوب أو هاتف المستخدم وموقعه ولغته.

كما تشمل أيضاً جمع معلومات حول معاملات الدفع والبيانات المالية الخاصة بالمستخدمين.

وتهدف شركة الفيس بوك من ذلك، إلى تطوير خدمات البيع والكسب عبر السماح للمعلنين بالتواصل مع زبائنها عن طريق خدمة الواتس آب أو حتى بيع منتجاتهم مباشرة عبر المنصة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى