الشأن السوريالفيديو

بالفيديو|| علويون وموالون للنظام السوري يخرجون غضباً على ابن عم بشار الأسد في اللاذقية

تداول موالون للنظام السوري، مساء أمس الإثنين، مقاطع مصورة من تجمع حشودٍ غاضبة خرجت عند دوار الزراعة ببلدة بسنادا شمال غرب اللاذقية، ضد المدعو سليمان الأسد “نجل ابن عم رأس النظام السوري”، وذلك عقب الإفراج عنه.

وكانت قد تضاربت الآراء حول التاريخ الحقيقي لهذه المقاطع، غير أنّ ناشطين سوريين أكدوا أنه بمجرد إعادة تداول هذه المقاطع وإن كانت قديمة، دون خوفٍ من المساءلة، فهو دليل على الغضب الكامن وراء الإفراج عن سليمان.

– موالون للنظام السوري غاضبون من الأسد

أظهر مقطع متداول مسجل من المظاهرة الغاضبة، تجمع العشرات من أبناء طائفة رئيس النظام السوري، بشار الأسد العلوية.

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| موالون للأسد غاضبون من استهتار النظام بهم.. وحرائق سوريا تهدد مستودعاً للمواد الكيميائية

وهتف المتظاهرون وفق ما أظهر المقطع، عبارات غاضبة ضد سليمان الأسد، مثل “بدنا راسك يا سليمان” وأخرى مثل “الشعب يريد القصاص للعقيد”، حيث كان هدف التجمع الرئيسي هو المطالبة بالقصاص للعقيد بقوات النظام السوري الذي لقي مصرعه على يد سليمان بالعام 2015.

ويشار إلى أن سليمان هو ابن هلال الأسد مؤسس ميليشيا الدفاع الوطني العاملة بجانب قوات النظام السوري، وسجن سليمان لمدة 5 أعوام، حسبما أذاع النظام، وذلك بعد إدانته بقتل، حسان الشيخ، في عام 2015، على خلفية إشكال مروري بسيط بينهما عند دوار الأزهري بمدينة اللاذقية.

وكان الشيخ حينها يشغل منصب عقيد بالقوى الجوية التابعة لقوات النظام السوري، وأثار إطلاق سراح سليمان، غضب موالي النظام، الذين شعروا بخيبة أمل وأن دمائهم رخيصة.

اقرأ أيضاً : على أنغام المسلسل الإسباني الشهير، موالون يعرّون رؤوس الفساد بحكومة الأسد بأغنية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى