الشأن السوري

لأنه رفض طلبهم بالكشف عن وجه زوجته.. الفرقة الرابعة تُنهي حياة مواطن بريف ديرالزور

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ديرالزور وريفها، عبدالرحمن الأحمد، اليوم الخميس، إنَّ عناصر من الفرقة الرابعة التابعة لقوات النظام السوري، أطلقت النّار على مواطن مدني بريف ديرالزور، ما تسبب بمقتله على الفور.

لأنه رفض طلبهم بالكشف عن وجه زوجته.. الفرقة الرابعة تُنهي حياة مواطن بريف ديرالزور
لأنه رفض طلبهم بالكشف عن وجه زوجته.. الفرقة الرابعة تُنهي حياة مواطن بريف ديرالزور

الفرقة الرابعة تُنهي حياة مواطن بريف ديرالزور

وفي التفاصيل، أوضح مراسلنا نقلاً عن مصدرٍ عسكري، أنَّ رجلاً مدنياً توجّه برفقة زوجته من بلدة الطيانة بريف ديرالزور الشرقي الخاضعة لسيطرة ميليشيا “قسد” إلى بلدة القورية الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري.

وأشار إلى أن الرجل عندما وصل إلى حاجز لميليشيا الفرقة الرّابعة، طلب العناصر من زوجته المنقبة الكشف عن وجهها دون أخذ الإذن منه.

وبيّن أن مشادات كلامية حادة، جرت بين الرجل المدني وعناصر الفرقة الرّابعة، وسرعان ما تحول إلى عراك وتشابك بالأيدي بعد رفض الرجل طلبهم بالكشف عن وجهها.

وبحسب المصدر العسكري، فإن عِناد الرجل وإصراره على عدم تلبية طلب العناصر، خلق حالة غضب لديهم، ما دفع بأحدهم إلى إطلاق النّار عليه من سلاح كلاشنكوف وإنهاء حياته.

مواضيع ذات صِلة : كمين لداعش على طريق حمص يوقع مجزرة بمقاتلي الفرقة الرابعة بقوات النظام السوري

وأكّد أن عناصر الفرقة، قاموا بنقل جثة الرجل إلى المشفى ورمي تهمة القتل لعناصر “قسد”، والادعاء بأنه تعرض لإطلاق رصاص أثناء عبوره من أحد نقاط سيطرة “قسد” شرقي نهر الفرات، ما أدّى لمقتله.

شاهد أيضاً : مهرجان غريب من نوعه يقيمه سكان مدينة تقع بمناطق سيطرة المعارضة شمال سوريا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى