الشأن السوريسلايد رئيسي

فيلق القدس يكشف نوع الأسلحة التي دمرها القصف الإسرائيلي في دير الزور

قال مصدر في ميليشيا “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني، اليوم الجمعة: “إن المواد التي كانت داخل المخازن التي استهدفها الطيران الإسرائيلي في محافظة دير الزور تحتوي على قطع ومحركات لصواريخ”.

فيلق القدس يكشف خسائر إيران

وذكر المصدر أن المخازن كانت تحتوي على طائرات دون طيار، يتم العمل على تجميعها داخل الأراضي السورية، إضافة إلى وقود جامد يتم استخدامه في الصواريخ المتوسطة المدى، فيما احتوت بعض المخازن على رؤوس حربية “متوازية التفجير”.

إقرأ أيضاً: غارات إسرائيلية تستهدف مقرات فيلق القدس الإيراني في دمشق.. والنظام السوري يؤكد سقوط قتلى

 

وأوضح أن هذه المخازن قد دمرت بالكامل في الغارات التي وقعت يوم الأربعاء الماضي.

كشف طبيعة الأسلحة

و بيّن المصدر أن “هذه الرؤوس لها استخدام مزدوج، ويمكن استعمالها لتفجير صاروخ عادي أو نووي”، مشيراً إلى أن: ” هذه الرؤوس الصاروخية يمكن استخدامها في الصواريخ العادية أو تركيبها على طائرات دون طيار، ولا يقتصر استخدامها على النووي”.

إقرأ أيضاً: طيران حربي يستهدف مقرات إيرانية بأكثر من 10 غارات قرب البوكمال.. ومصدر يكشف الهدف

 

وأشار إلى أن هذه الرؤوس وغيرها من الأسلحة الاستراتيجية “نقلت قبل الغارات بأيام قليلة، بعد زيارة سريعة لقائد فيلق القدس اللواء إسماعيل قآني على سوريا ولبنان والعراق”.

وكانت وسائل إعلام قد قالت إن الغارات الإسرائيلية على دير الزور الأسبوع الفائت استهدفت مخازن إيرانية تحتوي على مواد تُستخدم في البرنامج النووي الإيراني داخل الأراضي السورية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى