فيديوغراف

بوحمارة ادعى أنه شقيق ملك المغرب وكاد يطيح بحكمه.. لولا امرأة!!

بوحمارة

رجل كان لقبه “بو حمارة“، لكن أفعاله كانت على عكس ما قد يبدو عليه لقبه، إذ كان أذكى وأدهى وأخبث رجال المغرب، عندما نجح بتفجير أكبر ثورة وتمرد على النظام الملكي المغربي المسمى حينها “المخزن”، رغم أنه لم يكن إلا كاتباً عند أحد الأمراء، لكنه تمكن من أن يصبح على أعتاب التتويج سلطانا للمغرب بكذبة روجها انه شقيق السلطان، لكن حروبه على النظام الملكي المغربي انتهت به أسيرا ثم جثة مرمية بقفص أسود، فكيف انتهت ثورة “بوحمارة”..وهل حقا بدأ سقوطه بسبب امرأة لم يعشقها!؟

يوتيوب جديدة 2 1 1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى