الشأن السوري

اغتيالات عديدة تطال ميليشيا قسد في ريف ديرالزور.. والسبب يعود للتجنيد الإجباري

ميليشيا قسد

تعرضت قوات ميليشيا قسد، خلال 24 ساعة الماضية، لعدة عمليات اغتيال وتصفية من قبل مجهولين، حيث قتل 3 عناصر منهم في ريف مدينة دير الزور الغربي والشرقي الخاضع لسيطرة تلك الميليشيات.

– اغتيالات لعناصر من ميليشيا قسد

وفي التفاصيل، قالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، نور الجاسم، إن قوى الأمن الداخلي لميليشيا قسد “الأسايش”، عثروا صباح اليوم، على جثة عنصر تابعة لهم، مقتولاً بالرصاص قرب قرية الجزيرة في ريف دير الزور الغربي.

وأضافت مراسلتنا بأنه قتل يوم الأمس أيضاً عنصرين من قوات ميليشيا المتمركزين في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي.

تابع المزيد: الإعلام الإيراني يهاجم النظام السوري وروسيا ويسخر منهما بطريقة حادة

وأشارت مراسلتنا إلى أنّ عملية الاغتيالات هذه تأتي في ظل توتر بين الأهالي من جهة وقسد من جهة، وذلك على خلفية رفض الأهالي عملية التجنيد الإجباري التي تقوم بها قوات قسد في المنطقة بحق الشبان.

والجدير ذكره أنّ القرى والبلدات الخاضعة لسيطرة ميليشيا “قسد”، تشهد حالياً حالة من التوتر، بسبب منع قسد الدرجات النارية في مناطق سيطرتها.

تابع المزيد: بيورو واحد منازل في إيطاليا.. من يأتي أولا يكن سعيد الحظ

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى