خبر عاجلأخبار العالمسلايد رئيسي

مراسم تنصيب الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن في البيت الأبيض

 

بدأت مساء اليوم الأربعاء، مراسم تنصيب الرئيس الأمريكي جون بايدن، حيث تخللها تأدية الرئيس اليمين الدستورية.

 

اتمام مراسم تنصيب الرئيس الأمريكي

 

وفي السياق، توافد أعضاء الكونغرس والمدعوين إلى مبنى الكابيتول وذلك لحضور حفل تنصيب بايدن.

 

وكان على رأس الواصلين إلى الكابيتول لحضور حفل التنصيب، الرئيس الأسبق باراك أوباما، ونائب الرئيس الجمهوري المنتهية ولايته دونالد ترامب، مايك بنس، وكذلك كامالا هاريس نائبة الرئيس الأمريكي الجديد.

 

وفي معرض تعليقها على إجراءات التنصيب، قالت هاريس: “نكتب فصلاً جديداً في التاريخ الأميركي اليوم”.

 

فيما غادر موكب بايدن كنيسة سان جون في طريقه إلى مبنى الكابيتول، استعداداً منه للتوجه إلى البيت الأبيض قبل بدء مراسم تنصيبه

 

كلمة جو بايدن خلال مراسم تنصيب الرئيس الأمريكي

هذا وبدأ الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن بتأدية اليمين الدستورية كالرئيس الـ 46 للولايات المتحدة.

 

وشرع بايدن بإلقاء كلمته فور انتهائه من تأدية اليمين الدستورية.

 

حيث قال: هذا يوم أمريكي تاريخي للاحتفاء بالديمقراطية، اليوم نحتفي بانتصار قضية الديمقراطية، هذه لحظة انتصار الديمقراطية

وأضاف: البلاد لا تعتمد على أي منا بل علينا كشعب، هناك أمور كثيرة يجب أن نقوم ببنائها

وأكد أن فيروس كورونا قد كلف حياة العديد من المواطنين، وتابع: يجب أن نواجه صعود التطرف السياسي والإرهاب المحلي

وقال: أحاول اليوم أن أوحد شعبنا، نستطيع أن نحارب الأعداء والتطرف ومواجهة الفيروس بالوحدة، علينا محاربة الفكر الذي يؤمن بتفوق العرق الأبيض والتطرف، هذه لحظات وحدة لمواجهة التحديات.

وشدد على أنه لن يفشل أبدا في أمريكا، وتابع: لنبدأ بداية جديدة، علينا أن نرفض ثقافة التلاعب والتضليل، الولايات المتحدة يجب أن تكون أفضل من ذلك بكثير.

وأكد بايدن: الاختلاف يجب ألا يؤدي إلى التفرقة، سأكون رئيسا لكل الأمريكيين.

وقال: أفهم أن العديد من الأمريكيين ينظرون إلى المستقبل بقلق، الديمقراطية انتصرت، يجب أن ندافع عن الحقيقة ونهزم الأكاذيب، سنقوم بإعادة تحالفاتنا، سنكون شركاء أقوياء للسلام والأمن، بإمكاننا أن نكون أمة أفضل.

وتابع بايدن: سنكون على قدر المسؤولية وسنؤمن عالما أفضل لأولادنا

 

أولى قرارات بايدن

وفي أولى بيانات البيت الأبيض خلال ولاية الرئيس بايدن، أكد أنه سيطلق برنامجاً وطنياً لتلقيح الشعب الأمريكي كاملاً بفعاليةٍ وعدالة، فيما وقع الرئيس الأميركي أولى قرارته الرسمية، في أعقاب انتهاء مراسم تنصيبه وأداء اليمين الدستورية رئيساً للولايات المتحدة.

وشملت الوثائق التي وقعها بايدن، في مقر الكونغرس، إعلان يوم التنصيب، والمصادقة على ترشيحاته للمناصب الوزارية، والترشيحات لشغل مناصب وزارية فرعية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى