الشأن السوري

قتيل وجريح باشتباكات مسلحة بين الأسايش والدفاع الوطني بـ‌ القامشلي.. ومصدر عسكري يكشف الخطة القادمة

أفادت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة الشرقية، نور الجاسم، أن عنصراً من قوات النظام السوري قُتِلَ وأصيب عنصر من قوات الأسايش التابعة لميليشيا “قسد”، مساء اليوم السبت، جرّاء اشتباكات مسلحة بين الطرفين في مدينة القامشلي بريف الحسكة.

اشتباكات في القامشلي

وأوضحت مراسلتنا أن الاشتباكات اندلعت على خلفية مشادات لفظية بين عناصر من ميليشيا الدفاع الوطني وقوات الأسايش بحي حلكو بمدينة القامشْلي، مساء اليوم.

وامتدت الاشتباكات بين الطرفين لتشمل حي حلكو وحي الأربوية داخل المدينة، وسط استنفارٍ مكثّف للطرفين.

قتيل وجريح باشتباكات مسلحة بين الأسايش والدفاع الوطني بـ القامشلي
قتيل وجريح باشتباكات مسلحة بين الأسايش والدفاع الوطني بـ القامشلي

وعليه، استقدمت “قسد” أسلحة متوسطة وخفيفة إلى داخل المدينة بالتزامن مع نشر قوات النظام أسلحة متوسطة على نقاطها وحواجزها في المدينة ومحيطها.

وقال مصدر خاص من قوات الأسايش لمراسلتنا، إنهم سوف يعملون خلال الفترة القادمة على “نزع السيطرة من قبضة قوات النظام السوري في المنطقة، نتيجة الخروقات التي تقوم بها”.

وتشهد المدينة إغلاقاً شبه تام في الأحياء التي تشهد اشتباكات متقطعة بين الدفاع الوطني وقوات الأسايش.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى