الشأن السوريسلايد رئيسي

القوات التركية تنقل أحد نقاطها لمنطقة تماس مع النظام السوري.. وقناصو المعارضة يوقعون قتلى بصفوف الأخير

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في الشمال السوري، عمر العمر، إنَّ القوات التركية نقلت، اليوم السبت، نقطة مراقبة لها من قرية بسامس في جبل الزاوية إلى بلدة قسطون في سهل الغاب شمال غرب حماة. 

القوات التركية تنقل أحد نقاطها

وأوضح مراسلنا أن نقطة المراقبة التركية تقع على تلة قسطون، وهي قريبة من خطوط التماس مع قوات النظام السوري في سهل الغاب.

وكانت القوات التركية عملت في الفترة الأخيرة على تشكيل ما يشبه الجدار الدفاعي في المناطق القريبة من خطوط التماس مع قوات النظام في جبل الزاوية جنوب وشرق إدلب، بالإضافة لسهل الغاب غربي حماة.

اقرأ أيضًا: لأجل إقامة نقطة تركية… هيئة تحرير الشام تجبر أهالي بلدة على إخلائها

 

قوات المعارضة السورية تعزز مواقعها

ذكر مصدر عسكري خاص لوكالة “ستيب الإخبارية” أن قوى المعارضة السورية المدعومة تركياً عززت، اليوم السبت، مواقعها على جبهات القتال جنوب وشرق إدلب.

وبحسب المصدر فإن الجبهة الوطنية للتحرير وهيئة تحرير الشام، قامتا باستقدام مزيد من التعزيزات العسكرية نحو جبل الزاوية جنوبي إدلب ومناطق بسهل الغاب غربي حماة، وتزامن ذلك مع قيامهما بتحصين خطوط المواجهة مع النظام السوري في المنطقة.

وأكّد أن هذه التطورات، تأتي بالتزامن مع دخول تعزيزات عسكرية تابعة للجيش التركي باتجاه قواعده العسكرية في جبل الزاوية جنوب وشرقي إدلب وقيامه بتحصين النقاط العسكرية بشكلٍّ كامل عن طريق رفع السواتر الترابية بمحيطها.

وفيما يتعلق بنقطة قسطون بسهل الغاب غربي حماة، فإن القوات التركيّة ما تزال مستمرة في تحصينها، ومن المتوقع أن تصل تعزيزات إضافية للنقطة خلال الأيّام القليلة المقبلة، سوءاً من ريف إدلب أو من معبر كفرلوسين الحدودي مع تركيا، بحسب المصدر.

قتلى وجرحى في صفوف قوات النظام السوري جنوبي إدلب

وعلى صعيدٍ متصل، أعلنت هيئة تحرير الشام سقوط قتلى وجرحى في صفوف قوات النظام السوري بعد استهدافهم قنصاً على محاور ريف إدلب الجنوبي.

إلى ذلك، استهدفت فصائل المعارضة السورية بقذائف المدفعية والصواريخ مواقع تابعة للنظام السوري في مدينة خان شيخون جنوبي إدلب، ردّاً منها على قصف للنظام السوري طال قرى وبلدات بجبل الزاوية.

وفي وقتٍ سابق من اليوم السبت، طال قصف مدفعي وصاروخي مصدره قوات النظام السوري، قرى وبلدات جبل الزاوية جنوبي إدلب بالتزامن مع تحليقٍ مكثّف لطيران الاستطلاع الروسي في سماء المنطقة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى