الشأن السوريسلايد رئيسي

بعد طرح فئة الـ 5 آلاف.. رئيس حكومة النظام السوري يدعو التُجار لـ 6 أمور

دعا رئيس حكومة النظام السوري، حسين عرنوس، إلى “استنهاض المسؤولية الاجتماعية للفعاليات الاقتصادية والتجارية وإطلاق المبادرات لضبط الأسعار ومحاربة الاحتكار والتهريب ودعم الاقتصاد الوطني وتحريك عجلة الإنتاج”.

بعد طرح فئة الـ 5 آلاف.. رئيس حكومة النظام السوري يدعو التُجار لـ 6 أمور
بعد طرح فئة الـ 5 آلاف.. رئيس حكومة النظام السوري يدعو التُجار لـ 6 أمور

رئيس حكومة النظام السوري يدعو لـ 6 أمور

وجاء تصريح عرنوس، خلال لقاء مجلس إدارة “غرفة تجارة ريف دمشق”، قائلاً إنَّ: “المرحلة الراهنة تتطلب تعزيز التشاركية بين الفريق الحكومي والاتحادات ورفع وتيرة التنسيق للوصول إلى الغايات المشتركة، وفي مقدمتها تحقيق مصلحة المواطن والتخفيف من معاناته جراء الحصار الاقتصادي”، وفق ما نقلته صحيفة “الوطن” الموالية.

وأضاف: “الحكومة تؤمن بالتشاركية مع مختلف الاتحادات والهيئات والغرف، وتقدّم الدعم والتسهيلات لها لممارسة دورها المرتبط بشكل مباشر باحتياجات المجتمع”، بحسب تعبيره.

وبحسب عرنوس، فإن”حكومة النظام السوري حريصة على معالجة المشاكل والصعوبات التي يعاني منها القطاع التجاري لزيادة قدرته التنافسية واستهداف أسواق تصديرية جديدة، وتذليل العقبات في وجه انسياب السلع والبضائع السوريّة إلى الأسواق الخارجيّة”.

النظام السوري يطرح فئة الــ 5 آلاف

ويأتي تصريح رئيس حكومة النظام السوري، وسط ما تعيشه عموم المناطق السوريّة من أزمة معيشية واقتصادية غير مسبوقة.

كما شَهِدَت الليرة السورية انخفاضاً أمام سعر صرف الدولار، حيث وصل إلى قرابة 3000 ليرة للدولار الواحد، بالتزامن مع طرح فئة الـ5000 ليرة سورية.

ويوم أمس الأحد، قال الباحث الاقتصادي، يونس الكريم، في حوارٍ مع وكالة “ستيب الإخبارية”، إنّ تداعيات الفئة الجديدة ستظهر بشكل سريع “لأن تأثير العملة تأثير مباشر وهي مصدر الثروة، وسيقوم النظام السوري بسحب السيولة من السوق، وبالتالي الحركة التجارية سوف تتوقف وتقود إلى ارتفاع الأسعار والدولار سيكون خطيراً”.

مواضيع ذات صِلة : باحث اقتصادي يكشف الرسالة التي تحملها فئة الـ 5 آلاف للمعارضة السورية ودور أسماء الأسد فيها

وأكّد أن الطرح الجديد “سيجعل النظام الاقتصادي يتغير من نظام السوق الاجتماعي الذي يقدم سلع ودعم للمواطنين إلى نظام الرأسمالي الذي يراقب تأمين السلع والخدمات من قبل القطاع الخاص ويحاول منع الاحتكار”.

شاهد أيضاً : فنون التعليم بمناطق النظام السوري كمّ الأفواه باللاصق

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى