أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

وزير الخارجية المصري يكشف أسباب عدم عودة علاقات مصر بالنظام السوري

بينّ وزير الخارجية المصري سامح شكري، الثلاثاء، سبب عدم عودة علاقات مصر مع سوريا، كاشفاً أنّ “بعض التعقيدات” تحول دون عودة علاقات مصر بالنظام السوري.

علاقات مصر بالنظام السوري

وفي السياق قال شكري، في كلمة أمام البرلمان، أن مصر “تعتز باستضافة المواطنين السوريين على أراضيها”، على حد قوله.

اقرأ أيضاً: قرار حكومي يضيّق على التراخيص التجارية لـ السوريين في مصر.. ما علاقة قطر والإخوان المسلمين!

 

تعقيدات تحول دون عودة العلاقات

وعن مطالبات أعضاء مجلس النواب بعودة العلاقات مع سوريا، قال شكري، إن “الأمر فيه بعض التعقيد ونأمل أن تعود سوريا لمحيطها العربي”.

وأشار الوزير المصري، إلى أنّ “ما تعرض له الشعب السوري من كوارث ونزوحه خارج سوريا وتفاعلات السياسات الدولية تضع قيودا على الحركة الإقليمية تجاه سوريا”، بحسب ما نقلته صحيفة “الأهرام” الحكومية.

ومنذ وصول السيسي الى الحكم لم تنقطع العلاقات بين مصر وسوريا، وعزّزتها الزيارة “النادرة” لرئيس مكتب الأمن الوطني (المخابرات) في سوريا، للقاهرة اللواء علي مملوك واجتماعه مع مدير المخابرات العامة المصرية اللواء خالد فوزي، حيث اتّفقا على “تنسيق المواقف سياسياً بين دمشق والقاهرة، كذلك تعزيز التنسيق في مكافحة الإرهاب الذي يتعرض له البلدان”، حسب ما نقلت وكالة (سانا) الرسمية وقتها.

اقرأ أيضاً: عَقِبَ رحيل ترامب.. إيران تعلن عن مشروع ضخم في الشرق الأوسط

معظم الدول العربية قطعت علاقاتها بالنظام

وقطعت معظم الدول العربية علاقاتها مع النظام السوري، وتم تعليق عضويته بالجامعة العربية، عقب حملته الوحشية التي شنها لسحق الانتفاضة الشعبية في البلاد، والتي انطلقت في مارس/آذار 2011، وتطورت لتصبح أحد أكبر المآسي الإنسانية في العالم، بسبب قمع النظام الوحشي للاحتجاجات، التي تحولت إلى مسلحة، بعد انشقاق أعداد من الجيش النظامي السوري بسبب ذلك القمع.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى