الشأن السوري

تحرير الشام تفكك جسر بداما طمعاً ببيع الحديد لتجّار “الخردة”

أفادت مصادر إعلامية محلية من ريف مدينة جسر الشغور غربي إدلب، اليوم الأربعاء، عن قيام عناصر “هيئة تحرير الشام” بسرقة وتخريب “جسر بداما” للسكك الحديدية والواصل بين بلدتي بداما والزعينية المحاذية للطريق الدولي M4 “أوتوستراد حلب-اللاذقية”.

 

بدأت عملية تفكيك جسر بداما قبل أيام

 

وأفاد مراسل وكالة ستيب الإخبارية، من إدلب وريفها “عمر المحمد”، بأن هيئة تحرير الشام قامت اليوم بجلب جرافات ثقيلة وعدة آليات مجنزرة للقيام بعملية هدم الجسر بالإضافة لعدة شاحنات للعمل على نقل مخلفات وقطع الجسر من سكك حديدية وكتل إسمنتية.

 

وأوضح مراسلنا بأن تحرير الشام تنقل السكة إلى جهة مجهولة بغرض تفكيكها لاحقاً ضمن ورشات ومعامل خاصة تتبع لها من أجل بيعها “خردة” لتجّار أتراك أو تهريبها إلى مناطق النظام السوري لبيعها لتجّار سوريين عبر معابر بين الطرفين.

جسر بداما
جسر بداما

النظام السوري يندد

 

وكانت وسائل إعلام تابعة للنظام السوري نقلت عن وزارة النقل السورية أن “مجموعات إرهابية” قامت بتفكيك وسرقة وتخريب جسر “بداما” للسكك الحديدية بجنوب غرب محافظة إدلب.

اقرأ أيضاً: بالفيديو|| مشاهد لهدم قوات النظام السوري المنازل السكنية بريف إدلب الجنوبي وسرقة الحديد والحجارة منها

 

وقالت الوزارة إن المجموعات الإرهابية المدعومة من تركيا أقدمت على تفكيك وسرقة وتخريب الجسر، ونددت بالأمر.

 

يشار إلى أنّ طول الجسر يبلغ 245 م، وارتفاع 18 متر، مؤلف من 8 فتحات منها 2 بيتونية بطول 16,5 م، و6 معدنية بطول 34 متر لكل منها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى