أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

مخطط انقلابي في لبنان ومصادر تكشف دور الرئيس ميشال عون وصهره جبران باسيل

تحدثت صحيفة عربية عن مخطط انقلابي في لبنان، حاولت من خلاله بعض القوى اللبنانية التأثير على سير تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة.

تفاصيل مخطط انقلابي في لبنان ضد الحريري

وكشفت صحيفة الشرق الأوسط في تقريرٍ لها، اليوم الأحد، بأنّ المخطط الانقلابي كان يسعى لإسقاط تكليف سعد الحريري من أجل تشكيل الحكومة، وقد تم إجهاضه، وذلك عبر أحداث طرابلس في شمال لبنان.

وذكرت الصحيفة بأنّ نقلا عن مصادر مقربة من رؤساء الحكومة السابقين أن “المخطط يقضي بإقحام عاصمة الشمال في حالة من الفوضى يترتب عليها اندلاع صدامات دامية بين المنتفضين على واقعهم المعيشي الذي لم يعد يطاق، وبين القوى الأمنية لإسقاط تكليف الحريري تشكيل الحكومة الجديدة في الشارع الطرابلسي، وبالتالي الضغط عليه للاعتذار عن عدم تأليفها”.

اقرأ أيضًا: بالفيديو || بعد أكثر من عام.. لبنان ينفجر مجدداً والطبقة السياسية تُناوِر

الحريري صامد ومستمر بالمبادرة الفرنسية

ولفتت ذات المصادر في حديثها للصحيفة بأن المخطط الانقلابي الذي استهدف عاصمة الشمال وُئد في مهده، وأن الحريري سيبقى صامداً في موقفه ولن يحيد عن رؤيته لقيام حكومة طبقاً للمواصفات التي حددها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في مبادرته لإنقاذ لبنان.

اقرأ أيضًا: بالفيديو|| إحراق مقار حكومية في طرابلس بعد تشييع أحد المحتجين… والحريري “ما حصل جريمة منظمة”

وبحسب ما نقلت الشرق الأوسط فإن الحريري سيبقى صامداً ولن يخضع لحملات الابتزاز والتهويل التي يمارسها الرئيس اللبناني ميشال عون وتياره السياسي بقيادة النائب جبران باسيل.

وجاء حديث المصدر الذي لم تسمه الشرق الأوسط بالوقت الذي شهد لبنان وقفات احتجاجية ومسيرات وقطع طرق على الرغم من قرار الإقفال، فيما اندلعت مساء أمس مواجهات عنيفة في طرابلس لليوم الثاني على التوالي، بين مئات المتظاهرين والقوى الأمنية، أسفرت عن وقوع عدد من الإصابات.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى