أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

قتلى وأسرى من الجيش الإثيوبي في اشتباك حدودي مع السودان.. والأخير يهدد

قتل ما لايقل عن 50 جنديًا من الجيش الإثيوبي، اليوم الجمعة، في اشتباكات مع القوات السودانية في منطقة حدودية متنازع عليها، وفق ما ذكرت مصادر في الجيش السوداني.

هجوم مفاجئ للجيش الإثيوبي

وقال ضابطان رفيعا المستوى بالجيش السوداني في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية، إن القتال بدأ بعد شن جنود إثيوبيون هجمات متفرقة على الجيش السوداني، في إحدى مناطق الفشقة يوم أمس الخميس.

قتلى وأسرى من الجيش الإثيوبي في اشتباك حدودي مع السودان.. والأخير يهدد
قتلى وأسرى من الجيش الإثيوبي في اشتباك حدودي مع السودان.. والأخير يهدد

وأشار الضابطان إلى أن عددًا من عناصر الجيش الإثيوبي قتلوا وأُسر آخرون في الاشتباكات التي وقعت في الفشقة الصغرى، بينما سقط جنديًا سودانيًا واحدًا.

وذكرت مصادر من منطقة بركة نورين بالفشقة الصغرى الحدودية مع إثيوبيا، أن “قوات إثيوبية هاجمت الجيش السوداني، ورد الأخير على الهجوم، وفرض سيطرته بالتقدم داخل الأراضي السودانية وتمكن من استرداد عدد من المشاريع الزراعية”.

والفشقة منطقة متنازع عليها بين البلدين منذ عقود، وانتهت آخر المحادثات حولها في ديسمبر/كانون الأول في العاصمة السودانية الخرطوم دون اتفاق.

وعقب الهجوم المفاجئ، قال وزير الخارجية السوداني، عمر قمر الدين، إن إثيوبيا تبث اتهامات غير صحيحة عن الأزمة الحدودية مع بلاده في وسائل الإعلام.

وقال في تصريحات لـ “العربية الحدث”، إن الحكومة السودانية تتحدى إثيوبيا إن كان باستطاعتها أن تثبت للعالم أن السودان قد أخذ شبرًا واحدًا من أراضيها، مؤكدًا رغبة السودان في حل النزاع سلميًا.

وتساءل وزير الخارجية “إن كانت إثيوبيا تنوي حل النزاع سلميًا، فلماذا لا تأتي بأدلتها وما يثبت دعواها أنها تملك جزءًا من أراضي السودان؟”.
وشدد على أن بلاده قادرة ومستعدة على تخطيط الحدود اعتبارًا من الغد.

مواضيع ذات صِلة : “سنتحرك إن لم تستجيبوا”.. رسالة إثيوبية شديدة اللهجة إلى السودان في وقتٍ حساس

جاء ذلك بعدما اتهم سفير إثيوبيا لدى السودان، يبلتال أميرو، الخرطوم بالتعدي على أراضي بلاده. وقال في حديث لإذاعة إثيوبية، الخميس، إن “السودان ارتكب خطأ تاريخيًا عندما تعدى على أراضي إثيوبيا”.

شاهد أيضاً : لأول مرة بعد الإطاحة بالبشير.. عرض أزياء في السودان للذكور والإناث

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى