أخبار العالمسلايد رئيسي

خامنئي يحدد موقف إيران الذي “لن يتغيّر” من الاتفاق النووي

حدد المرشد الإيراني، علي خامنئي، اليوم الأحد، شروط بلاده للعودة إلى تنفيذ التزاماتها في الاتفاق النووي، بعد دعوات أمريكية وأوروبية متصاعدة إلى ذلك.

شرط إيران للعودة إلى الاتفاق النووي

وأكد خامنئي أن شرط طهران للعودة عن خفض التزاماتها النووية، هو إلغاء كافة العقوبات، مشددًا على أن “هذا الموقف لن يتغير”.

وقال خامنئي في لقاء مع قادة القوات الجوية الإيرانية، “إذا كانوا يريدون عودة إيران إلى التزاماتها بموجب الاتفاق النووي، فعلى أمريكا أولًا أن تلغي جميع العقوبات عمليًا، ثم نحن نقوم بالتحقق من ذلك، وإذا وجدنا أن العقوبات قد ألغيت بالفعل، حينئذ سنعود إلى تعهداتنا النووية”.

وشدد على أن “هذه هي السياسة الحازمة للجمهورية الإسلامية ومحل إجماع بين المسؤولين ولن نعود عنها”.

وأضاف أيضًا، “إذا تحدثنا بالمنطق، فأمريكا والدول الأوروبية الثلاث (فرنسا وبريطانيا وألمانيا) التي انتهكت جميع التزاماتها لا يحق لها وضع الشروط”، موضحًا “طهران هي التي يجب أن تفرض شروطًا للعودة للاتفاق النووي، لأنها نفذت كل التزاماتها”.

في سياق آخر، قال خامنئي مشيرًا إلى ترامب، إن أحد هؤلاء “البلهاء من الدرجة الأولى” ذهب الآن إلى مزبلة التاريخ وطرد من البيت الأبيض بفضيحة مدوية.

مواضيع ذات صلة: شروط فرنسية وأمريكية لضبط الاتفاق النووي الإيراني

 

وأضاف “قبل عامين أحد هؤلاء البلهاء قال إننا سنحتفل بشهر يناير 2019 في طهران، الآن ذهب هذا الشخص نفسه إلى مزبلة التاريخ وطرد رئيسه من البيت الأبيض بفضيحة مدوية، لكن جمهورية إيران الإسلامية تقف بفخر واعتزاز”، في إشارة إلى المستشار السابق للأمن القومي جون بولتون والرئيس السابق ترامب.

وتابع خامنئي “يقول كبار الخبراء السياسيين الأمريكيين أنفسهم إن النظام الاجتماعي الأمريكي متعفن من الداخل، وتحدث البعض عن حقبة ما بعد أمريكا”.

من جانب آخر، وصف خامنئي التهديدات الإسرائيلية الأخيرة بأنها “مجرد هراء ناجم عن قلق النظام الصهيوني وتخوفه من انحدار الولايات المتحدة على الصعيدين الداخلي والدولي”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى