منوع

الضحية الثالثة خلال شهر… أستراليا تبدأ عملية “قتل وتشريح” تماسيح عقب اختفاء صياد

أقدمت السلطات الأسترالية على قتل تمساحين وتشريحهما، بحثاً عن رفات بشرية، عقب اختفاء صياد بلغ من العمر 69 عاما في شمال كوينزلاند.

 

اختفاء صياد شمال كوينزلاند

 

وقامت وزارة البيئة بالإمساك بتمساح طوله حوالي 3 أمتار، بالقرب من جزيرة هينشينبروك، ليل الأحد، وقتله بحثاً عن رفات بشرية.

 

اقرأ أيضاً: كما في الروايات… لؤلؤة نادرة تقلب حياة صياد رأساً على عقب (صور)

 

العثور على رفات بشرية داخل تمساح

 

وتأتي خطوة وزارة البيئة الأسترالية الأخيرة، بعد العثور على رفات بشرية داخل تمساح آخر يصل طوله إلى 4 أمتار، تم الإمساك به، السبت، في غايوندا كريك بالقرب من المكان الذي فقد فيه الرجل.

 

وقالت الشرطة، الاثنين، إن الاختبارات جارية لمعرفة ما إذا كان الحيوان الثاني يحتوي على رفات بشرية أيضاً، وفق ما ذكرت صحيفة “غارديان” البريطانية.

 

يُشار إلى أنّ الرجل المفقود قد ذهب في رحلة للصيد في حوالي الساعة 3 من مساء الخميس، وكان من المقرر أن يعود في غضون ساعة لكنه اختفى.

 

وفي الساعة الـ 2.30 من صباح اليوم التالي، عُثر على قارب الصياد وهو مقلوب رأساً على عقب، وبه أضرارٌ توحي بوقوع هجوم من تمساح، ثم عثر على رفات بشرية في المنطقة، مما دفع السلطات لإطلاق عملية للإمساك بالتماسيح وقتلها للعثور على بقايا الرجل.

 

اقرأ أيضاً: بالفيديو|| لحظة إخراج سمكة حية من جوف صياد مصري بعد أنّ علقت بقصباته الهوائية

 

الهجوم الثالث خلال شهر في كوينزلاند

 

الجدير ذكره، أن هذا الهجوم يعدّ الثالث من قبل تماسيح في منطقة كوينزلاند خلال شهر واحد، حيث تمكّن سباحَيْن من النجاة، قبل أن يختفي الصياد منذ يومين.

 

الضحية الثالثة خلال شهر... أستراليا تبدأ عملية "قتل وتشريح" تماسيح عقب اختفاء صياد
الضحية الثالثة خلال شهر… أستراليا تبدأ عملية “قتل وتشريح” تماسيح عقب اختفاء صياد

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى