فيديوغراف

بيوت “متعة” حربية قبل ثلاثة أرباع قرن.. “إيانفو” تنبش أحقاد كوريا واليابان.. ما القصة!؟

تعاود قضية الكوريات الجنوبيات المستعبدات جنسيًا الظهور مجددا على ساحة الأحداث بين كوريا واليابان، ما ينذر بانفجار الأوضاع بين أعداء الأمس وأصدقاء اليوم،  فالنبش بذاكرة تلك النساء لن يظهر إلا صورهن كنساء متعة أو ما يسمونها باليابانية “إيانفو” لجنود الجيش الامبراطوري الياباني، ماذا حدث قبل نحو ثلاثة ارباع القرن، وماذا يحدث الان!؟ 

أحقاد كوريا واليابان

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى