الشأن السوري

بالفيديو|| عصابة سرقة بزي نساء تقتحم محل صرافة شمال غرب إدلب.. وهيئة تحرير الشام تعلق

عصابة سرقة بزي نساء

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأحد، فيديوهات تظهر لحظة اعتقال مسلحين يرتدون زي نسائي حاولوا سرقةَ محل مجوهرات في مدينة كفرتخاريم بريف إدلبَ الشمالي الغربي، شمال سوريا.

– عصابة سرقة بزي نساء

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في إدلب وريفها، عمر المحمد، نقلاً عن مصادر أهلية من داخل المدينة بأنَّ شخصين يرتديان ملابس نسائية دخلوا يوم أمس السبت، لأحد محلات الصرافة في مدينة كفرتخاريم.

وأشهروا أسلحتهم بوجه صاحب المحل ليتمكّن الأخير من مقاومتهم، وإلقاء القبض على أحدهم، فيما لاذ الآخر بالفرار، حسبما أفاد مراسلنا.

كما وأضاف مراسلنا بأنَّ أحد أفراد العصابة الذي ألقي القبض عليه زعم أنَّه أخرس ولا يجيد الكلام، إلا أنه اعترف لاحقاً بفعلته.

تابع المزيد: قرار رسمي بحق الإعلامي المصري تامر أمين بعد حادثة إهانة أهل الصعيد

 علاقة هيئة تحرير الشام بالعصابة

ونقل مراسلنا الأنباء التي تم تداولها عن العصابة وصلتها بعناصر هيئة تحرير الشام “الفصيل المسلح المسيطر على المنطقة”، وتواطئها معهم.

إلا أن هيئة تحرير الشام، أصدرت بياناً نفت فيه الشائعات المتداولة، قائلةً: “على إثر حادثة الإعتداء على محل صرافة أمس في مدينة كفرتخاريم، انتشرت عدة شائعات وبعد التحري تبين تورط عناصر أحد المجموعات العسكرية في منطقة الساحل وراء الحادثة”.

مؤكدةً عدم تورط عناصر من هيئة تحرير الشام بالقضية، وتم ضبط أحد المتورطين وقد أقرّ بفعلته وسيتم محاسبته.

ويشار إلى محافظة إدلب وأريافها الواقعة تحت سيطرة حكومة الإنقاذ الجناح المدني لهيئة تحرير الشام، تشهد فلتاناً أمنياً كبيراً عبر انتشار مسلحين ملثمين، وسط ازدياد كبير لحالات السطو والسرقة للمحلات ومكاتب الصرافة والصاغة، والسيارات المدنية والدراجات النارية بالإضافة لعمليات الخطف والإغتيال.

عصابة سرقة بزي نساء

تابع المزيد: خاص|| مصادر تكشف حقيقة التفجير في بيت عزاء لـ السلطان مراد الموالي لتركيا.. وتنسف الرواية الرسمية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى