الشأن السوريمنوع

عائلة هندية تبيع ابنتها لتأمين تكاليف علاج الابن الأكبر سناً

قالت صحيفة The Times of India إنّ رب عائلة هندية أقدم على بيع ابنته البالغة من العمر اثني عشر عاما، لرجل بالغ، ليتمكن من دفع تكاليف العلاج لابنه الأكبر سناً.

 

عائلة هندية تقدم على بيع ابنتها

 

وأفادت الصحيفة الهندية أن العائلة تلقت لقاء هذه “الصفقة”، 10 آلاف روبية من أحد الجيران الذي رغب منذ فترة بالزواج بابنتهم.

 

اقرأ أيضاً: زواج المتعة بسوريا… نُذر إعادة الترويج تدقُّ في حمص وأولى الحالات بين قاصر ولبناني

الشرطة تعتقل الزوج وتباشر بالتحقيق

 

وأشارت الصحيفة، إلى أن الجار، قام مباشرة بعد الزواج، بنقل الفتاة إلى أقاربه ولكن الطفلة أخذت تصرخ وتبكي، وهو ما دفع الجيران للاتصال بالشرطة التي اعتقلت الزوج وباشرت بالتحقيق معه.

 

اقرأ أيضاً: الهند… طريقة الموت الأغرب بين شعوب العالم ومدينة تعبق برائحة الموت ترقص لتحرير الأرواح

العصابة الوردية دفاعاً عن حقوق النساء الهنديات

 

وفي ظل زيادة معاناة نساء مقاطعات وقرى متعددة خاصة في شمال الهند من العنف، ظهرت “غولابي غانج” أو “العصابة الوردية”، والتي انضمت إليها عشرات الآلاف من النساء اللواتي يرتدين الساري الهندي باللون الوردي، يحملن العصي للدفاع عن المرأة المُعنّفة، ويحققن ما يعتبرنه العدالة البديلة.

 

 

على مدار 15 عاماً، وفي أكثر من موضع، حاربت “العصابة” كل أشكال العنف ضد المرأة، وصولا إلى تقديم الحقوق الأساسية لأفقر الفقراء ومحاربة الفساد بشكل عام.

 

ومع نجاح المشروع وتوسعه خلق فرص عمل لأكثر من 500 امرأة من المجتمع الفقير، تكسب كل منهن ما يصل إلى 150 روبية في اليوم (يعادل 2.7 دولار أميركي).

 

ليتحقق بذلك إحدى الأهداف الرئيسة لـ”غولابي غانج”، وهي دعم المرأة وتدريبها على تعزيز مهاراتها الأساسية؛ لتصبح آمنة اقتصاديا، وتنمية ثقتها لحماية نفسها من سوء المعاملة.

 

عائلة هندية تبيع ابنتها لتأمين تكاليف علاج الابن الأكبر سناً
عائلة هندية تبيع ابنتها لتأمين تكاليف علاج الابن الأكبر سناً

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى