الشأن السوريالتقارير المصورة

“مالي حدا .. ماعندي شي غير رحمة الله” … “مريم رحوم” هذه قصتي

“مريم رحوم” هذه قصتي

“مريم رحوم” هذه قصتي … أرملة ثمانينية نزحت من بلدتها “افس” بريف سراقب تعاني من عجز نتيجة بتر يدها اليمنى وتعيش وحيدة في خيمتها بمخيم “المهاجرين-تل حدية” على أطراف بلدة حربنوش شمال غرب إدلب .

تواجه السيدة “رحوم” صعوبات كبيرة في حياتها خلال النزوح وتعيش على التبرعات الفردية من جيرانها النازحين حولها رغم فقرهم وظروفهم السيئة فهم يقدمون لها مايستطيعون بحسب إماكاناتهم حسب قولها، كما أنها لاتملك مدفأة في خيمتها بالإضافة إلى أنها تحتاج لتحاليل وأدوية متعددة وصفها لها الأطباء و غير متوفرة لديها لأنها لاتملك ثمنها .

شاهد أيضاً : حلم أمه أن تُشربه كأساً من الحليب.. مأساة طفل معاق تعيش عائلته الفقر والحاجة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى