أخبار العالم العربي

الصومال.. مسلحو “حركة الشباب” يقتحمون سجناً مركزيّاً ويهربون أكثر من 400 سجين

اقتحم مسلحو “حركة الشباب” الصومالية، اليوم الجمعة، سجناً بشرق البلاد وتمكنوا من تهريب أكثر من 400 سجين، في حين سقط خلال العملية أربعة قتلى.

وقال مسؤول أمني محلي، إنه “من السابق لأوانه تحديد العدد الدقيق للضحايا، إلا أننا نؤكد في الوقت الحالي مقتل 4 أشخاص وإصابة عدد آخر”.

ووفقاً للمسؤول الأمني، فقد وقع الهجوم في السجن المركزي في مدينة “بوصاصو” بولاية “بونتلاند” شمالي الصومال، فيما لا يزال السجن تحت الحصار.

مدانون بتهم إرهابية وانتمائهم للحركة

وذكرت وسائل إعلام صومالية أن الهجوم بدء بانفجار أعقبه قتال شرس بين رجال الأمن والمجموعة التي شنت الهجوم، ونجحت القوات الأمنية بصد الهجوم بعد وصول تعزيزات إضافية.

وبحسب وسائل الإعلام، قام المسلحون بإطلاق قذائف هاون على المجمع الأمني الذي يضم السجن المركزي لمدينة بوصاصو الساحلية ويحتجز فيه نزلاء تمت إدانتهم بتهم الإرهاب والانتماء لتنظيمي “داعش” و”حركة الشباب”.

وقال العقيد حسين علي محمود، في تصريح صحفي عقب الهجوم؛ إن “قوات بونتلاند تمكنت من إنهاء عملية الهجوم الذي شنه مسلحو الشباب على السجن”.
من جهتها، أعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عن الهجوم، بحسب ما نشر موقع “علمدا” المحسوب عليها.

وقال الموقع، إن “مسلحي الشباب شنوا هجوما مباغتا في عدة محاور على سجن “بوصاصو”، وتمكنوا من السيطرة عليه”، مضيفاً بأنّ “مقاتلي الشباب اقتحموا السجن خلال الهجوم وأطلقوا سراح 400 سجين، بينهم عناصر من الحركة ذاتها”.

اقرأ أيضاً : دعوات دولية لقادة الصومال من أجل تجنب الفوضى بالبلاد

حركة مسلحة تتبع فكريا لتنظيم “القاعدة”

الجدير ذكره، أنه ومنذ سنوات تخوض السلطات الصومالية حرباً ضد “الشباب” التي تأسست مطلع 2004، وهي حركة مسلحة تتبع فكريا لتنظيم “القاعدة”، وتبنت العديد من العمليات التي أودت بحياة المئات.

الصومال.. مسلحو "حركة الشباب" يقتحمون سجناً مركزيّاً ويهربون أكثر من 400 سجين
الصومال.. مسلحو “حركة الشباب” يقتحمون سجناً مركزيّاً ويهربون أكثر من 400 سجين

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| نجاة نائب رئيس أركان الجيش الصومالي من محاولة اغتيال

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى