أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

إيران ترفض “تأكيد العرب” على سيادة الإمارات الكاملة على الجزر الثلاث في الخليج

رفضت إيران اليوم السبت، تأكيد مجلس جامعة الدول العربية على سيادة الإمارات المطلقة على جزرها الثلاث في الخليج، “طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى”، معتبرة أنهم “جزء لا يتجزأ من أرضها”.

عدو وهمي!

وعلق المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، على بيان جامعة الدول العربية بالقول، “من المؤسف أن بعض الدول العربية بصدد اختلاق عدو وهمي لحرف أنظار الرأي العام عن إجراءاتها الشريرة والهدامة بدلًا من معالجة المشكلات الأساسية التي يعاني منها العالم العربي”، على حد قوله.

وأضاف أن “الدول المستمرة في عدوانها طيلة 6 سنوات على اليمن فضلًا عن تدمير البنى التحتية الأولية للحياة، تسببت في حدوث مجاعة ووباء وتهجير وفقر ملايين البشر، وهي الآن ومن خلال إطلاق الاتهامات الفارغة بصدد التنصل من مسؤوليتها عن هذه الجرائم”.

وأوضح خطيب زاده أن “تكرار الادعاءات العبثية بشأن الجزر الإيرانية الثلاث لم ولن يؤثر على الحقائق التاريخية والجغرافية الموجودة، وأن هذه الجزر هي جزء لا يتجزأ من أرض إيران”.

اقرأ أيضا: الجامعة العربية: تركيا وإيران دولتا فتن وخلافات.. والسعي جاري لتشكيل تحالف دولي ضد خطط إسرائيل

ويستمر الساسة في إيران بالادعاء بأن سياسة بلادهم “مبنية على حسن الجوار والاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى”، بينما أذرع إيران الميلشوية لا تزال ممتدة في العراق وسوريا ولبنان وصولًا إلى اليمن.

سيادة الإمارات كاملة

وجدد مجلس جامعة الدول العربية، على مستوى وزراء الخارجية، الأربعاء الماضي، “تأكيده المطلق على سيادة الإمارات الكاملة على جزرها الثلاث في الخليج”، مؤكدًا “تأييده لكافة الإجراءات والوسائل السلمية التي تتخذها الإمارات لاستعادة سيادتها على جزرها”.

وكان قائد الحرس الثوري الإيراني، حسين سلامة، قال بوقت سابق خلال جولة تفقدية في جزيرة أبو موسى، “سنرد بحزم على أي عمل عدائي ضد إيران”، مضيفًا “ستكون الجزر الإيرانية الثلاث في الخليج هي الجبهة الدفاعية للبلاد ضد الأعداء”، مشددًا على أن هذه الجزر جزء لا يتجزأ من أرض إيران وستبقى مغلقة إلى الأبد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى