منوع

“لاتحتفظوا بالذهب”.. شركة أموال عالمية كبرى تحذر

أطلقت شركة “بلاك روك” لإدارة الأموال العالمية، يوم أمس الجمعة، تحذيراً مزدوجاً بما يخص مزايا الاحتفاظ بالذهب، والذي يعتبر الملاذ التقليدي في الوقت الحالي.

– لاتحتفظوا بالذهب

قال مدير المحفظة في صندوق التخصيص العالمي لشركة بلاك روك، روس كويستريتش: “إن السبائك أثبتت أنها وسيلة تحوط أقل فاعلية ضد التحركات في الأصول الأخرى، مثل الأسهم، وكذلك التضخم”.

وأكمل قائلاً: “هذا ويواجه الذهب رياحاً معاكسة في حالة تسارع وتيرة الانتعاش الاقتصادي العالمي، مشيراً إلى فشل الذهب “كتحوط مقابل حقوق الملكية”.

اقرأ أيضاً:
لبنان في المرتبة الثانية.. ترتيب الدول العربية في احتياطي الذهب

موضحاً بأن علاقة الذهب الإيجابية بالأصول الخطرة كانت أقوى مقارنةً بأسهم التكنولوجيا، حيث قال: “لقد تم المبالغة في قدرة الذهب على التحوط من التضخم إلى حد ما”.

ووفقاً لما نقلته “العربية.نت”، عن “بلومبرغ” فإنه برغم من أن الذهب يعتبر مخزن معقول للقيمة على المدى الطويل جداً – فكر في قرون – إلا أنه أقل موثوقية عبر معظم آفاق الاستثمار.

هذا وقد فقدت السبائك قوتها في عام 2021 مع اكتساب التعافي من الوباء المزيد من الزخم وزيادة عوائد سندات الخزانة، على الرغم من أن الملاذ الآمن قد عاد جزئياً هذا الأسبوع.

التحوط بالذهب

بالنسبة لشركة بلاك روك، فهي ترى أن الذهب لا يعمل حالياً بشكل جيد كوسيلة تحوط ضد تحركات الأسهم أو مخاطر التضخم، رغم أنه كان فعالاً مقابل الدولار.

اقرأ أيضاً:
بسبب ضعف الدولار.. الذهب بارتفاع من جديد وسط تحفيز أمريكي والبيتكوين تعود للتعافي

ونوه كويستريتش، إلى أنه ما زال هناك علاقة عكسية قوية بين المعدن الثمين والعملة الأميركية، قائلاً “في غياب وجهة نظر قوية بشأن انخفاض الدولار، سأمتلك كمية أقل من الذهب، وأما بالنسبة لأولئك المستثمرين الذين ما زالوا يبحثون عن التحوط، أوجه لهم كلمة واحدة: النقد”.

وأشار إلى أن “المزيد من التحفيز وتحسين توزيع اللقاح يشير إلى إمكانية حدوث طفرة اقتصادية، إذا حدث هذا، فمن المرجح أن تستمر المعدلات الحقيقية في الارتفاع من المستويات التي لا تزال منخفضة تاريخياً، كما كان الحال في الشهر الفائت، من المحتمل أن يكون هذا بمثابة رياح معاكسة للذهب.

والجدير ذكره أن الذهب شهدت خلال الفترة الماضية، هبوطاً حاداً على المستوى العالمي لم يشهده منذ سنوات.

الذهب


تابع المزيد: المدينة المفقودة Z | أو مدينة الذهب.. ماهو لغز اختفائها واختفاء مئات المستكشفين الذين بحثوا عنها

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى