أخبار العالمسلايد رئيسي

الحرس الثوري الإيراني: وصلنا مراراً إلى حافة الحرب لكن خامنئي أرغم العدو على التراجع

قال القائد العام لـ الحرس الثوري الإيراني، حسين سلامي، اليوم الأحد، إن إيران بلغت مرارًا حافة الحرب، إلا أن المرشد الأعلى علي خامنئي أرغم العدو على التراجع، حسب قوله.

الحرس الثوري الإيراني: لا يحق لنا السؤال

وأضاف سلامي في كلمة له خلال ملتقى “أساتذة الشبكة التربوية للتعبئة”، أنه “ليس من المسموح لنا أن نسأل في أي مكان هرب العدو وكيف تراجع ولماذا هو مكبل الأيدي”.

واعتبر أن “العدو يحظى بقوة ظاهرية لكنها خاوية من الداخل”، مشيرًا إلى أن إيران تعرضت للحصار لكنها لم تتضرر، كما أن “العدو فشل في الحرب الاقتصادية أيضًا”.

وكانت توعدت إيران بتدمير مدينتي حيفا وتل أبيب، فور موافقة المرشد الإيراني علي خامنئي على هذه الخطة، وذلك في حال ارتكبت إسرائيل أي حماقة ضد إيران.

جاء ذلك على لسان وزير الدفاع الإيراني، أمير الحاتمي، الذي رد على التهديدات الإسرائيلية بتأكيده أن “تدمير حيفا وتل أبيب تحول إلى خطة بانتظار إشارة المرشد الإيراني لتنفيذها”.

وقال حاتمي مهددًا، منذ نحو أسبوع، “سنسوي حيفا وتل أبيب بالأرض في حال ارتكاب إسرائيل أي حماقة ضد إيران”، لافتًا إلى أن إسرائيل “تهدد بما هو أكبر من قدرتها، وأن هذه التهديدات ليست إلا محاولة يائسة”.

اقرأ أيضاً : بانتظار إشارة خامنئي.. إيران تتوعد بتدمير حيفا وتل أبيب

خطط إسرائيلية

في المقابل، كشف وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، في وقتٍ سابق من هذا الأسبوع، أن الجيش الإسرائيلي قد قام بتحديث كامل لخططه الهجومية المستقبلية ضد المنشآت النووية الإيرانية.

وقال غانتس في مقابلة على قناة “فوكس نيوز” الأمريكية، “لدينا خطط الهجوم في أيدينا، لكننا سنواصل تحسينها باستمرار”.

وأضاف “يجب وقف التطلعات النووية الإيرانية، إذا أوقفهم العالم، فهذا أفضل بكثير، وإلا فعلينا اتخاذ موقف مستقل والدفاع عن أنفسنا”.

الحرس الثوري الإيراني: وصلنا مراراً إلى حافة الحرب لكن خامنئي أرغم العدو على التراجع
الحرس الثوري الإيراني: وصلنا مراراً إلى حافة الحرب لكن خامنئي أرغم العدو على التراجع

اقرأ أيضاً : قائد فيلق القدس يتوعد بـ”تهشيم عظام” الأمريكان وهدم الجدار حول إسرائيل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى