أخبار العالمسلايد رئيسي

إرهاب العصر… الأمريكيون يكشفون عن أكبر تهديد يواجه أمتهم بعيداً عن الأسلحة النووية والإرهاب الدولي

أظهرت أحدث استطلاعات الرأي الأمريكية، بأنّ الغالبية العظمى من الشعب الأمريكي يرون بأنّ هناك تهديداً يواجه أمتهم، أخطر من الأسلحة النووية أو الإرهاب الدولي أو تغيّر المناخ أو الاحتباس الحراري أو القوّة الاقتصادية للصين.

أخطر من الإرهاب الدولي والقوة الاقتصادية للصين

وفي السياق، أعلنت مؤسسة “غالوب” الأمريكية في بيان صحفي، اليوم الاثنين: “اثنان وثمانون في المائة من الأمريكيين يقولون إن الإرهاب السيبراني يمثل ‘تهديدا خطيرا’ للمصالح الحيوية للولايات المتحدة خلال العقد المقبل”.

وأضافت: “بينما صُنف الإرهاب الإلكتروني على رأس قائمة من 11 تهديدا محتملا للولايات المتحدة، فإن تطوير أسلحة نووية من قبل كوريا الشمالية وإيران ليس بعيدا عن الركب”.

اقرأ أيضاً: راينهارد جيهلين جاسوس هتلر المفضل .. خدع الأمريكيين وأسس جهاز الاستخبارات الألماني تعرف على قصته

الأسلحة النووية لكوريا الشمالية تهديد خطير

وأشارت “غالوب” إنّ 77 بالمئة من الأمريكيين يعتبرون الأسلحة النووية لكوريا الشمالية تهديداً خطيراً، فيما أشار 75 بالمئة منهم إلى ترسانة إيران النووية.

اقرأ أيضاً: وزير الدفاع الروسي يكشف سرّاً عن العلاقة مع الأمريكيين في سوريا

أربعة تهديدات خطيرة تؤرق الأمريكيين

 

يُشار إلى أنّ هناك أربعة أمورٍ أخرى ينظر إليها أيضاً على أنها تهديدات خطيرة من قبل الأغلبية في الولايات المتحدة؛ الإرهاب الدولي (72%)، وانتشار الأمراض المعدية في جميع أنحاء العالم (72%)، والقوة الاقتصادية للصين (63%)، والاحتباس الحراري أو تغير المناخ (58%).

ولفت بيان المؤسسة الأمريكية إلى أنّ 46 في المئة من الأمريكيين يقدرون الأعداد الكبيرة من المهاجرين الذين يحاولون دخول الولايات المتحدة على أنهم تهديد خطير.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى