الشأن السوريسلايد رئيسي

في خطوة لافتة… 18 دولة أوروبية تتعهد بمحاسبة النظام السوري ونصر الحريري يعقّب

أصدرت دول أوروبية بيانًا مشتركًا، الأربعاء، تعهدت فيه بمحاسبة النظام السوري وعدم إفلاته من العقاب، على خلفية ارتكاب جرائم بالأسلحة الكيميائية وعمليات الخطف والتعذيب خلال فترة الحرب.

دول تتعهد بمحاسبة النظام السوري

ووقع على البيان وزراء خارجية، فرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا والدنمارك والسويد وفنلندا وبلجيكا وإيرلندا وليتوانيا ولاتفيا ولوكسمبورغ وبولندا وسلوفينيا وبلغاريا والنمسا ومالطا والبرتغال.

جاء فيه أنه “قبل عشر سنوات، نزل ملايين السوريين إلى شوارع درعا وحلب ودمشق مطالبين بالديمقراطية واحترام حقوقهم الأساسية وحرياتهم، أدى الرد الوحشي من قبل النظام السوري على مدى عقد من الزمن إلى واحدة من أخطر المؤسسات الإجرامية والأزمات الإنسانية منذ الحرب العالمية الثانية”.

وقالوا الوزراء إنه “في السنوات العشر الماضية قتل أكثر من 400 ألف شخص وأجبر أكثر من 6 ملايين على الفِرَار من البلاد هربًا من انتهاكات “لا حصر لها لحقوق الإنسان”.

وأوضحوا “لن نظل صامتين في وجه الفظائع التي حدثت في سوريا ، والتي يتحمل النظام وداعموه الخارجيون مسؤوليتها الأساسية. وقد ترقى العديد من هذه الجرائم إلى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية”.

وأضافوا “نواصل دعوتنا إلى السماح للمحكمة الجنائية الدولية بالتحقيق في الجرائم التي ارتكبت في سوريا بغض النظر عن الجاني، ومحاكمة الجناة”.

وأوضح البيان أنها “مسألة إنصاف للضحايا، نظرًا لخطورة الجرائم”، كما من المهم أن يتم وضع حد لهذه الانتهاكات التي تم توثيقها بدقة شديدة”.

ورفض البيان رواية النظام بأن العقوبات هي المسؤولة عن معاناة الشعب السوري، مؤكدًا أن إهمال النظام الصارخ وسوء إدارته للاقتصاد هو الذي أدى إلى الأزمة الاقتصادية الحالية التي تواجه السوريون.

وأكد البيان أيضًا على الحاجة لإيجاد حلول لمأساة المعتقلين السوريين، وأورد “اليوم، نحتاج أيضًا إلى تقديم حلول لمأساة المعتقلين وأكثر من 100 ألف مختفٍ. ومن الضروري أن تكرس الأمم المتحدة كل الطاقة المطلوبة لتحقيق نتائج ملموسة، أولًا وقبل كل شيء من النظام السوري”.

مواضيع ذات صِلة : “بعد عقدٍ من الجرائم”.. كندا وهولندا تتخذان خطوات إضافية لمحاسبة النظام السوري

ويأتي البيان غداة تعهد المانحين الدوليين بتقديم 6.4 مليارات دولار من مساعدات للشعب واللاجئين السوريين في الدول المجاورة.

الحريري يعقّب

من جهته، اعتبر رئيس الائتلاف لقوى الثورة والمعارضة، نصر الحريري، أن تعهد وزراء خارجية 18 دولة أوروبية لمحاسبة نظام الأسد على جرائم الحرب والتعذيب، خطوة مهمة لا بد بعدها من المباشرة بآليات عملية وخطوات تنفيذية من أجل تحقيق ذلك وبدء محاكمة المجرمين لتعزيز الاتجاه الدولي من أجل المحاسبة وعدم الإفلات من العقاب.

شاهد أيضاً : أباطرة المخابرات الجوية منذ عهد الأسد الأب حتى اليوم تعرف على رؤساء الفرع الأعنف في سوريا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى