أخبار العالمسلايد رئيسي

بعد عامٍ من التوترات.. أوروبا تعرض غداً “شروطها” على أردوغان قبل استئناف العلاقات الاقتصادية

يعرض مسؤولو الاتحاد الأوروبي، غداً الثلاثاء، على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، شروط الاتحاد الأوروبي لـ استئناف العلاقات الاقتصادية بشكلٍ تدريجي، ومناقشة الدعم للاجئين المقيمين في تركيا.

 أوروبا تعرض غداً "شروطها" على أردوغان قبل استئناف العلاقات الاقتصادية
أوروبا تعرض غداً “شروطها” على أردوغان قبل استئناف العلاقات الاقتصادية

شروط الاتحاد لـ استئناف العلاقات الاقتصادية

ومن المقرر أن يتوجّه رئيس المجلس الأوروبي البلجيكي شارل ميشال، ورئيسة المفوضية الأوروبية الألمانية أورسولا فون دير لايين إلى أنقرة مع “خريطة طريق”، هي عبارة عن قرارات اتّخذها قادة دول الاتحاد الأوروبي خلال قمتهم في الـ 26 آذار/مارس، بحسب ما أوضح ممثل دولةٍ عضو في بروكسل.

اقرأ أيضاً: وزير الداخلية التركي يعلق على الهجرة من تركيا إلى أوروبا.. والتفاصيل

التفاوض غير مطروح

وفي ذات السياق، أوضحت مصادر دبلوماسية في بروكسل، أنّ ” المحادثات في أنقرة ستكون لحظة سياسية بامتياز، لكن التفاوض غير مطروح”.

وأشارت المصادر الدبلوماسية الأوروبية إلى أنه “سيكون هناك ترقب حول ما سيطرحه شارل ميشال وأورسولا فون دير لايين حول مسألة حقوق الإنسان ودولة القانون. يجب أن يقولا الأشياء صراحة كما فعل جوزيف بوريل في موسكو. ولا مجال للمجاملة. سيكون الوضع صعباً”.

اقرأ أيضاً: أوروبا تلوّح بفرض عقوبات على تركيا والأخيرة تتخذ إجراءات شرق المتوسط

تعويل الأوروبيين على عدة عوامل ضغط

ويعوّل ديبلوماسيون أوروبيون على أنّ التغيير الرئاسي في الولايات المتحدة وهشاشة الاقتصاد التركي وتداعيات عقوبات أوروبية محتملة، عوامل من شأنها أن تدفع بأنقرة نحو تحسين علاقاتها مع الأوروبيين.

ويمكن أن يؤدي ذلك الى خيبة أمل لدى اردوغان الذي قال إنه “ينتظر نتائج ملموسة” ردّاً على رغبته تطبيع العلاقات مع الاتحاد الأوروبي.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى