أخبار العالم

تحركات بشأن أوكرانيا.. بوتين وأردوغان في اتصالٍ هاتفي وواشنطن ترسل رسالة

أعلنت المتحدث باسم البنتاغون، جون كيربي، اليوم الجمعة، أن واشنطن تتابع عن كثب الحشود العسكرية الروسية على حدود أوكرانيا الشرقية، واصفًا الوضع هناك بـ “المقلق”.

حشد عسكري على حدود أوكرانيا

وقال المتحدث في إفادة صحفية، إن عدد القوات الروسية التي يجري حشدها على حدود أوكرانيا والقرم هو الأكبر منذ عام 2014، مضيفًا “على موسكو أن تكون شفافة بشأن نياتها وندرك التهديد الذي تشكله على جيرانها”.

وأرسلت الولايات المتحدة بوقت سابق من اليوم، سفينتين حربيتين إلى البحر الأسود عبر مضيقي البوسفور والدردنيل، على خلفية التصعيد في جنوب شرق أوكرانيا.

وذكر مسؤولو البنتاغون لموقع “الحرة” أن الولايات المتحدة ستحتفظ بوجودها العسكري في البحر الأسود، معتبرين أن الوجود البحري الأميركي في البحر الأسود ليس سرًا.

ولاحقًا، أجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، مكالمة هاتفية مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، بحثا خلالها التطورات في أوكرانيا.

وبحسب بيان صادر عن الكرملين، شدد بوتين على أهمية الحفاظ على النظام الحالي لعبور المضائق التركية، وفقًا لاتفاقية “مونترو”.

اقرأ أيضاً: البنتاغون يؤكد متابعة تحركات روسيا قرب أوكرانيا

وكانت صحيفة ذا هيل قالت إن روسيا تعزز وجودها العسكري الكبير في أوروبا الشرقية والقطب الشمالي، وهي الخطوة التي وضعت إدارة بايدن في حالة تأهب.

وقال ديمتري كوزاك، المسؤول في الرئاسة الروسية إن “القوات الروسية يمكن أن تتدخل للدفاع عن مواطنيها”، مضيفًا “يعتمد كل شيء على احتدام الصراع”.

كما حذر من أن أي تصعيد من أوكرانيا يمكن أن يمثل “بداية النهاية” لأوكرانيا، وليس “رصاصة في الساق، إنما في الوجه”.

وأعربت الولايات المتحدة وألمانيا عن قلقهما إزاء تصاعد حدة التوتر مؤكدين دعمهما لسيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها.

اقرأ أيضاً: بيان أمريكي فرنسي تناول قضية روسيا أوكرانيا وتطرق إلى قضية لبنان

وشهدت الفترة الأخيرة تفاقم حدة الاشتباكات بين القوات الأوكرانية والمتمردين الذين تدعمهم موسكو داخل منطقة دونباس.

تحركات بشأن أوكرانيا.. بوتين وأردوغان في اتصالٍ هاتفي وواشنطن ترسل رسالة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى