أخبار العالم

وفق نظام الكفالة.. مدينة ألمانية تسمح للاجئين السوريين على أراضيها بإحضار أقاربهم

كشفت السياسية الألمانية السورية، ياسمين حريتاني، يوم أمس الجمعة، عن خبرٍ سارٍ للسوريين يتخلص بسماح مدينة ألمانية للاجئين الحاملين الجنسية السورية ومقيمين على أراضيها، باستقدام أقاربهم ضمن شروط محددة.

– مدينة ألمانية تسمح بإستقدام اللاجئين

وجاءت بشرى، حريتاني، بمنشور كتبته على صفحتها الرسمية على موقع “فيس بوك”، قالت فيه: “اعتباراً من يوم الاثنين القادم الموافق لــ 12.04.2021 سوف يسمح للاجئين السوريين باحضار عائلاتهم إلى مدينة بريمن حتى ولو كانوا من أقربائهم (خارج نطاق الأسرة المباشرة)”.

وأضافت بأنه سيسمح لهم إذا كانوا يستطيعون تأمين المعيشة ولكن غير قادرين على دفع التكاليف الصحية”، مشيرة إلى أن هذا الاستثناء كان غير مسموح به سابقاً.

وأكدت بأنه يسمح حالياً بسفر حتى حد 100 شخص فقط، من أصحاب درجة القرابة غير المباشر على سبيل المثال “الأخوة غير المتزوجين والأخوات غير المتزوجات”. 

وبحسب القرار، فإن اللاجئ الراغب بإستقدام أقاربه يجب أن يكون قاصراً أو يكون قاصر لحظة دخوله لألمانيا ولم يتجاوز عمره حالياً 27 عاماً ومقيم حصراً في مدينة بريمين.

وأوضحت حريتاني، بمنشورها كيفية تقديم الطلبات، قائلةً: “هذا يكون عن طريق تقديم طلب من قبل أقربائهم اللاجئين الموجودين في بريمن إلى دائرة الهجرة في بريمن أو بريمرهافن”.

إلا أنه يجب عليهم الإثبات بأنهم ( هم أو كفيل أخر) يستطيعون تامين معيشة أقربائهم المراد إحضارهم لمدة أقلها 5 سنوات ( هذه الكفالة متعلقة فقط بالمعيشة مثل السكن والمأكل واللباس …. الخ).

أما المصاريف المتعلقة بالأمور الصحية مثل الأمراض أو الحمل أو الإعاقة فستقوم مدينة بريمن بالتكفل بهذه المصاريف، حسبما أفادته حريتاني بمنشورها.

وحسب قرار المدينة، فإنه بعد الموافقة والتحقق من الشخص من قبل سلطات الهجرة والبعثة الدبلوماسية لجمهورية ألمانيا الاتحادية في بلد الإقامة المعني، يمكن إصدار تصريح إقامة أولي لمدة عامين.

والجدير ذكره أن ألمانيا من أكثر الدول الأوروبية التي فتحت ذراعيها للسوريين، واستقبلت الملايين منهم، وسط تقديم تسهيلات كبيرة لهم تأمن لهم ظروف ملائمة للحياة.

مدينة ألمانية


تابع المزيد:

)) بالفيديو|| في روسيا.. موظفا أمن يتدربان على “الحارس واللص” فتحدث مأساة

)) الدنمارك… قرارات ترحيل “غير مبررة” بحق لاجئين سوريين تضع الحكومة بمرمى انتقادات الأمم المتحدة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى