ترند - Trend

دعاء عقد نية صيام رمضان وحكم تبييتها والتلفظ بها.. وهل يجب تكرارها كل يوم

تصدرت نية صيام رمضان اليوم الثلاثاء، محركات البحث العالمي “غوغل” بالتزامن مع بدء المسلمين في معظم دول العالم بصيام أول يوم من أيام شهر رمضان المبارك.

– دعاء عقد نية صيام رمضان

يشترط في صيام شهر رمضان المبارك، عقد النية وتبييتها من أجل صحة الصوم، وذلك استناداً على قول الرسول الكريم (ص): “إنَّما الأعْمالُ بالنِّيّاتِ، وإنَّما لِكُلِّ امْرِئٍ ما نَوَى”، ولقوله: “مَنْ لَمْ يَجْمَعِ الصِّيَامَ قَبْلَ الْفَجْرِ فَلَا صِيَامَ لَهُ”، والمقصود بالإجماع هنا هو “الإحكام والعزيمة”.

ومن أدعية عقدة النية “اللهمَّ إنّي نويت أن أصوم رمضان كاملًا لوجهك الكريم إيمانًا وإحتسابًا، اللهمَّ تقبّله مني واجعل ذنبي مغفورًا وصومي مقبولًا”.

وليس من الضرورة التلفظ بالنية في الصيام، فنية القلب تكفي، ولكن يشترط أن تبييت النية قبل آذان الفجر، ولو نوى المسلم صيام الشهر كله صح صومه ومجرد السحور نية.

– هل يجوز عقد النية صباحاً في رمضان

وبهذا الشأن، سئل أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، الشيخ محمد عبد السميع، “هل يجوز عقد نية الصوم صباحاً لمن ينويها من الليل؟”.

وكانت إجابته على النحو التالي، حيث قال: “إن صيام التنفل يجوز فيه للمسلم أن ينوى إلى قبل الظهر، فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلى الظهر ويطوف على زوجاته، هل عندكن من طعام؟ فعندما لا يجد طعاماً يقول: إني صائم، فهذا في التنفل، وبعض فقهاء الحنفية يوسعون المسألة ويقولون إلى ما بعد الظهر استدلالًا بهذا الحديث”.

وأضاف قائلاً: “أما الفرض فلابد أن يبيته، لابد أن ينوي قبل الفجر في الفرض، سواء رمضان أو كفارة أو نذر أو قضاء رمضان لابد من النية قبل الفجر”.

اقرأ أيضاً : خبراء فلك يكشفون مفاجأة تتعلق بهلال رمضان هذا العام.. و3 نصائح لتحري رؤيته بوضوح

– تجديد النية كل يوم

قالت دار الإفتاء المصرية: “إن النية من الشروط والأركان الهامة لصحة الصيام، ووقتها يبدأ من غروب الشمس حتى قبيل أذان الفجر، فإن وقعت النية بعد الفجر لا تصح عند جمهور الفقهاء، والنية محلها القلب ولا يشترط النطق فيها باللسان”.

وأشار الإفتاء المصرية إلى أن النية عند بعض الأئمة يجب تجديدها لكل يوم من أيام رمضان، ولا بد من تبييتها ليلًا قبل الفجر وأن يحدد الصائم صومه إذا كان فرضًا بأن يقول نويت صيام غد من شهر رمضان.

وبيّنت الإفتاء المصرية القدر اللازم من النية، حسبما يراه بعض المذاهب هو أن يعلم الإنسان بقلبه أنه يصوم غدًا من رمضان، أما في مذهب المالكية تكفي نية واحدة عن شهر رمضان كله.

وبدورها، قالت دار الإفتاء ، في فتواها المسلمين بأنها تنصح المسلم إذا استطاع أن يعقد النية كل ليلة من ليالي رمضان فهذا هو الأصل والأفضل.

ولكن إذا خاف أن ينسى أو يسهو فلينو في أول ليلة من رمضان أنه سوف يصوم بمشيئة الله تعالى شهر رمضان الحاضر لوجه الله.

والجدير ذكره أن شهر رمضان هو من الأشهر المميزة عن جموع المسلمين، لأهميته الدينية وفضله الكريم ومن الواجب على كل مسلم الإطلاع على كل الفتاوى والأحكام المتعلقة به.

دعاء عقد نية صيام رمضان وحكم تبييتها والتلفظ بها.. وهل يجب تكرارها كل يوم
دعاء عقد نية صيام رمضان وحكم تبييتها والتلفظ بها.. وهل يجب تكرارها كل يوم

اقرأ أيضاً : صور رمضان تتصدر مواقع التواصل الاجتماعي قبل يوم واحد من حلول الشهر الكريم

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى