الشأن السوريسلايد رئيسي

القوات الروسية تنسحب من شمال حلب وتسير إلى وجهتين

انسحبت القوات الروسية اليوم الأربعاء، من عدة مناطق تقع تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، شمال مدينة حلب، واتجهت إلى داخل المدينة.

القوات الروسية تخلي شمال حلب

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب، إن قسم كبير من القوات الروسية انسحبت من مناطق تل رفعت وشيراوا وكشتعار وقرية تنب المحيطة بها في شمال حلب، مضيفة، أن قسم من القوات المنسحبة اتجه لداخل مدينة حلب.

وأوضحت أن القوات الروسية التي دخلت حلب استقرت داخل نادي الضباط في حي الفرقان، وهو الذي تتخذه القوات مركزًا لها.

فيما اتجه قسم آخر إلى الساحل السوري حيث قاعدة حميميم الروسية في محافظة اللاذقية.

اقرأ أيضاً: تحت وطأة القصف.. انسحاب لـ القوات الروسية من أرياف الرقة والحسكة

 

مصادر مطلعة من داخل مدينة تل رفعت أشارت لـ “ستيب” إلى “استعداد القوات للانسحاب من المنطقة بشكل كامل خلال الفترة القادمة”، دون تبيان الأسباب.

من جهة أخرى، حاول محتجون منع مرور القوات عبر إشعال الإطارات وقطع الطريق في مناطق قرب قرية الوحشية، أثناء توجه العناصر الروسية نحو مدينة حلب، بحسب مراسلتنا.

ومرّت أكثر من 15 عربة مدرعة روسية، خرجت من تل رفعت واتجهت على الطريق الواصل إلى مدينة حلب، وسط حراسة من قبل عناصر “قسد”، حسب ما ذكرت المصادر.

ويوم أمس الثلاثاء، انسحب رتل آخر للقوات من تل رفعت، واتجه إلى داخل مدينة حلب.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى