أخبار العالم

بالفيديو|| الشرطة الأمريكية تعتدي على رجل أسود مصاب بنوبة صرع وهذا كان تبريرها

 

قالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، اليوم الجمعة، إن رجل أسود تعرض للكم والركل من قبل ضباط الشرطة البيض، بعد إصابته بنوبة صرع أثناء اصطحاب حفيده المصاب بالتوحد إلى المدرسة، بحسب تصريح عائلته، بينما اتهمته الشرطة بأنه يتعاطى إحدى أنواع المخدرات.   

 

الشرطة الأمريكية تعتدي على رجل أسود

 

وذكرت أن إحدى المارة صورت الحادث في ميندين، لويزيانا، حيث رأت خمسة رجال من الشرطة، أربعة منهم من البيض والآخر أسود، يتجمعون حول، الجد الأسود، روبي بيلي، البالغ من العمر 53 عامًا.

 

https://video.stepvideograph.net/wp-content/uploads/2021/04/BREAKING-NEWS-Ive-obtained-cell-phone-video-of-a-man-getting-punched-kicked-by-officers-in-Minden-LA.-The-use-of-force-incident-now-being-inv.mp4

 

يظهر الفيديو المصور بيلي على الأرض وأحد رجال الشرطة البيض يركله بينما الآخر يلكمه، وبعد قليل يصرخ ضابط “توقفوا عن المقاومة” بينما حفيد بيلي، الذي قالت عائلته إنه مصاب بالتوحد، يراقب بلا حول ولا قوة على بعد أمتار قليلة.

 

من جانبها، قالت والدته، مارجيا بيلي، البالغة من العمر 80 عامًا ، إن ابنها يعالج في المستشفى، موضحة أنها غير متأكدة من حالته الصحية ومدى إصاباته.

اقرأ أيضاً:

 

بالفيديو|| مقتل شاب جزائري على يد الشرطة البلجيكية وعلى طريقة جورج فلويد

 

وأشارت إلى أنها لم تشاهد بعد اللقطات المصورة للحادث، ورفضت التعليق أكثر على المشاجرة.

 

وبدوره قال، ستيف كروبر، رئيس الشرطة في ميندين، إن الضابط الذي ظهر في التصوير وهو يركل بيلي، كان في إجازة وحدثت الواقعة خارج وقت عمله.

ولفت إلى أنه تم استدعاء ضابطين في البداية إلى مكان الحادث بعد أن تلقيا مكالمة بخصوص رجل “تم وضعه على جانب طريق”.

 

وصلت الشرطة ووجدت حفيد بيلي وبيلي مستلقين في الشارع، وزعم الضباط أن بيلي كان غير متماسك وربما تحت تأثير مادة ما، لكن أفراد الأسرة يزعمون أن بيلي عانى من نوبة أثناء اصطحاب حفيده إلى المدرسة وسقط على الأرض.

 

وأكدت الأسرة أن النوبات تجعل بيلي يصبح عدائياً بمجرد حدوثها لأنه يفقد السيطرة على نفسه.

اقرأ أيضاً:

“لا أستطيع التنفس”.. بتلك الكلمات ودع رجل أسود حياته بعد أن دهس شرطي أمريكي رقبته

الرجل الأسود متهم بتعاطي المخدرات

 

ومن ناحيته، قال رئيس الشرطة كروبر إن اللقطات تثبت أن بيلي لم يكن مصابًا بنوبة صرع وأن سيارة الإسعاف رفضت نقله إلى المستشفى.

 

ويقول مسؤولو شرطة ميندين إنهم حاولوا اقتياد بيلي بعيدًا عن الفناء الأمامي التابع لمنزل قريب من الشارع حيث سقط في نوبة الصرع إلى مكان عام لكنه قاوم المساعدة وحاول العودة إلى الفناء الأمامي.

 

خلال هذا العراك دعا الضابطان المستجيبان إلى الدعم وقام أحد المارة بالتقاط لقطات من الضباط الخمسة الذين يحاولون لتقييد بيلي، وادعى ذلك الضابط أن استخدامه للقوة كان مبررًا لأن الضباط الأربعة الآخرين لم يتمكنوا من إخضاع بيلي.

 

يقول الضابط إنه ركله تحت ذراعه لأن الركلة هناك لن تسبب ضررًا دائمًا وأن الركل نجح لأنه بعد فترة وجيزة توقف بيلي عن القتال وتمكن من تقييد يديه.

اقرأ أيضاً:

بالفيديو|| غضب بأمريكا على عنصرية السُلطات.. شرطي يضرب بعنف رجل أسود أمام صديقته وطفلها

ويقول كروبر إن الرجل الذي ظهر في الفيديو يلكم بيلي لم يواجه أي عقوبة لأن الضباط مدربون على استخدام “الضربات اليدوية” لإخضاع المشتبه به دون إلحاق ضرر دائم.

 

تم القبض على بيلي ونقل إلى المستشفى، واتهمته الشرطة  بحيازة الماريجوانا وسيواجه على الأرجح تهم الاعتقال والمحاكمة. 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى