أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

بالفيديوهات والوثائق… نائب تونسي يتهم قيس سعيد بالتخابر لصالح جهة خارجية تلقى “أموالاً” منها

اتهم نائب في البرلمان التونسي، رئيس البلاد، قيس سعيد، بـ”الخيانة”، زاعماً بأنّ لديه وثائق تثبت تلقيه تمويلاً من المخابرات الأمريكية (سي آي أيه)، لافتاً إلى أنّه سينشر مقاطع فيديو ومقاطع صوتية تثبت تواصل الرئيس سعيد مع مسؤول أمني أمريكي في فرنسا.

 

نائب تونسي يتهم قيس سعيد بالتخابر

جاء ذلك في تصريحات للنائب راشد الخياري خلال بث مباشر على صفحته بموقع “فيسبوك”، بحسب قناة “نسمة” الخاصة.

اقرأ أيضاً: الأمن التونسي يعلن عن إحباط مخطط “إرهابي” قبل هجوم وشيك في صفاقس

وثائق وأدلة حول تلقي الرئيس تمويلاً خارجياً

كما زعم راشد الخياري خلال البث المباشر، أن لديه وثائق تثبت تلقي قيس سعيد أموالا بقيمة نحو 5 ملايين دولار من ضابط مخابرات أمريكية يعمل في سفارة بلاده بباريس، في عهد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن طريق مدير حملته الانتخابية، فوزي دعاس، مشيرا إلى أن لديه “وثائق تثبت ذلك”.

وادعى أن مدير حملة قيس سعيد هو من تسلم هذا المبلغ عبر ”ويسترن يونيون”، مؤكدا أن “لديه وثائق تثبت ذلك”.

وأضاف: “هناك شريط صوت وصورة لقيس سعيد وهو يتخابر مع المخابرات الأمريكية، ولدينا كل الوثائق التي تثبت تلقيه أموالا طائلة من أمريكا”.

 

وتابع: “أتحدى نوفل سعيد، شقيق الرئيس، أن يكذبني حول تلقيه مكالمة من أمريكا تبشره أن شقيقه قيس سعيد هو رئيس تونس، وذلك قبل الانتخابات”.

اقرأ أيضاً: تونس تعلن عن إجراءات مشددة لمواجهة خطر كورونا المتفشي بالبلاد

دعوة للرئيس إلى التخلي عن الحصانة

وختم النائب التونسي تصريحاته بدعوة الرئيس إلى التخلي عن الحصانة والتوجه للقضاء لحسم الملف، والنيابة العمومية للتعهد بالقضية وهيئة الانتخابات لإبطال نتائج الانتخابات الرئاسية.

كما اتهم النائب راشد الخياري، في تسجيل صوتي نشره على صفحته في “فيسبوك”، ابن رئيس الدولة بالإشراف على شبكات مدونين لتشويه خصوم والده.

في الجهة المقابلة، أكد فوزي الدعاس، مدير الحملة الانتخابية للرئيس التونسي قيس سعيّد، أنه قرر مقاضاة راشد الخياري بشأن الاتهامات التي وجهها له، داعيا إياه إلى عدم التمسك بالحصانة البرلمانية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى