الشأن السوري

بعد إعلان بشار الأسد الترشح.. الأمم المتحدة توضح موقفها من الانتخابات الرئاسية السورية

علق المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان ديوجاريك، مساء اليوم الأربعاء، على الانتخابات الرئاسية السورية.

الأمم المتحدة تعلق على الانتخابات الرئاسية السورية

وقال: “الانتخابات ليست جزءاً من العملية السياسية التي ينصّ عليها القرار 2254 لمجلس الأمن”.

وأضاف ديوجاريك: “رأينا الإعلان عن إجراء الانتخابات الرئاسية في سوريا يوم 26 مايو. هذه الانتخابات تم إعلانها في إطار الدستور الحالي، وهي ليست جزءاً من العملية السياسية المنصوص عليها في القرار 2254. لسنا طرفاً منخرطاً في هذه الانتخابات ولا يوجد أي انتداب لدينا”.

بعد إعلان بشار الأسد الترشح.. الأمم المتحدة توضح موقفها من الانتخابات الرئاسية السورية
بعد إعلان بشار الأسد الترشح.. الأمم المتحدة توضح موقفها من الانتخابات الرئاسية السورية

وتابع القول: “الأمم المتحدة ستواصل التشديد على أهمية التسوية السياسية للنزاع في سوريا عن طريق المفاوضات”.

وأكد أن القرار 2254، يكلف الأمم المتحدة بالإسهام في عملية سياسية “ستتكلل بإجراء انتخابات حرة ونزيهة بموجب دستور جديد تحت رعاية الأمم المتحدة بالتوافق مع أعلى المعايير الدولية لتشمل كل السوريين بينهم أفراد الجاليات”.

وفي وقتٍ سابق من اليوم، أعلن مجلس الشعب السوري، استلام ثلاث طلبات ترشح لرئاسة الجمهورية السورية، خلال الانتخابات المزمع عقدها الشهر القادم، بينها طلب الرئيس السوري الحالي، بشار الأسد.

وكان رئيس مجلس الشعب السوري، حمودة صباغ، أعلن يوم الأحد الفائت، رسمياً إجراء انتخابات الرئاسة يوم 26 مايو القادم، ودعا الراغبين بالترشح إلى تقديم أوراقهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى