أخبار العالمسلايد رئيسي

نشهد يوماً حزيناً.. ردٌ تركي على اعتراف بايدن بتعرض الأرمن للإبادة في الحقبة العثمانية

رد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم السبت، على اعتراف نظيره الأمريكي جو بايدن بالإبادة بحق الأرمن في الحقبة العثمانية.

وندد أردوغان بما وصفه بـ”تسييس الجدل” حول الإبادة بحق الأرمن من جانب أطراف ثالثة، وقال “لن أسمح بزوال ثقافة العيش المشترك بين الأتراك والأرمن”.

وذكرت الرئاسة التركية في بيان، “نشهد يومًا حزينًا للغاية في العلاقات مع الولايات المتحدة بسبب اختيارها المساس بتاريخنا المشرف.

من جهته، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، إن بلاده ترفض تمامًا قرار الولايات المتحدة، مشددًا على أن الاعتراف مبني على أساس الشعبوية. وأضاف “لا يمكن لأحد أن يعلمنا تاريخنا”.

واليوم أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي جو بايدن اعترف بصورة رسمية بتعرض الأرمن للإبادة الجماعية في الإمبراطورية العثمانية.

ذكرى “المذبحة” في الحقبة العثمانية

وكّرم ذكرى 1,5 مليون أرمني لقوا حتفهم في مذابح خلال السنوات الأخيرة من حكم العثمانيين، حيث يصادف اليوم الذكرى السنوية لما يعرف بـ “مذبحة الأرمن”.

اقرأ أيضاً: هل ستقدم تركيا تنازلات لأمريكا مقابل عدم اعتراف بايدن بـ”الإبادة الأرمنية”.. وكيف سيؤثر التوصيف على علاقة البلدين؟

وقال بايدن في بيان أصدرته الإدارة الأمريكية، إن المذبحة التي تعرض لها الأرمن في أواخر عهد الإمبراطورية العثمانية، والتي بدأت باعتقال المفكرين الأرمن وزعماء الأرمن في القسطنطينية في 24 أبريل/نيسان 1915، تمثل إبادة جماعية.

وبحسب رويترز، فإن خطوة بايدن التي تعد رمزية إلى حد كبير، تعني تغيرًا جذريًا عن سياسة شديدة الحذر تبناها البيت الأبيض منذ عقود حيال مسألة الاعتراف بإبادة الأرمن.

واعتبر مسؤولون أمريكيون أن اعتراف الرئيس بايدن بالإبادة بحق الأرمن لا يهدف إلى تحميل تركيا اللوم، إنما لضمان عدم تكرار ذلك.

ونقلت رويترز عن مسؤول أمريكي قوله، إن الرئيس جو بايدن يريد العمل عن قرب مع أردوغان ولهذا اقترح اللقاء به في قمة الناتو في يونيو.

 

اقرأ أيضاً: شرارة أزمة بين تركيا وأمريكا، قد يسببها اعتراف الرئيس الأمريكي بالمجزرة العثمانية بحق الأرمن… بالتزامن مع إحياء آلاف الأرمن الذكرى السادسة بعد المئة للمجزرة التي راح ضحيتها ١،٥ مليون أرمني خلال الحرب العالمية الأولى

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى