التسويق الالكتروني

اعتقال العشرات ومذكرة توقيف دولية.. تركيا تتحرك بعد عملية احتيال العملات الرقمية الأخيرة

أفادت الشرطة التركية، أنها قامت باعتقال العشرات بهدف التحقيق معهم بقضية الاحتيال الكبرى التي نفذها مؤسس منصة لصرف العملات الرقمية، وهرب خارج البلاد وبحوزته 2 مليار دولار من أموال المستثمرين، هذا وأصدرت أنقرة مذكرة توقيف دولية بحقه.

– تطورات عملية احتيال منصة العملات الرقمية

وفقاً لما ذكرته وكالة “رويترز”، بأن تركيا تسعى لإلقاء القبض على مؤسس المنصة في ألبانيا، خاصةً وأن عدد من الأتراك قدموا شكاوى جنائية قالوا فيها “إنهم تعرضوا للاحتيال”.

وأصدرت شرطة إسطنبول، بياناً قالت فيه: “إنها بدأت المداهمات صباحاً، للقبض على 78 مشتبهاً بهم، وفتَّشت الشرطة مكاتب الشركة في إسطنبول وصادرت مواد”.

وأكدت وسائل إعلام تركية، بأنه تم اعتقال 62 شخصاً حتى اللحظة، أما بالنسبة لمؤسس الشركة ورئيسها التنفيذي، فاروق فاتح أوزر، فقد فرّ إلى العاصمة الألبانية تيرانا، وما زال العمل جاري للقبض عليه.

كما أصدرت أنقرة، مذكرة توقيف دولية بحق فاتح أوزر، ونقلت وكالة أنباء دوغان الخاصة، عن النيابة، بأن تم توجيه لأوزر تهمتي “الاحتيال الخطير وتأسيس منظمة إجرامية”.

وقالت وكالة “Bloomberg” الأمريكية: “إن منصة (ثوديكس) تعدّ واحدة من العديد من المنصات المحلية التي يستخدمها الأتراك للاستثمار في الأصول المشفرة “العملات الرقمية”، حيث يسعون إلى التحوط ضد التقلبات في العملة المحلية والتضخم المرتفع”.

والجدير ذكره أن منصة العملة الرقمية كانت تضمّ 400 ألف عضو، من بينهم 390 ألفاً ينشطون في التداول، حيث كانت تجري تداولات يومية للعملة الرقمية تبلغ قيمتها مئات الملايين من الدولارات.

العملات الرقمية


تابع المزيد:

)) تعرف إلى الشخص الذي كان الأمير الراحل فيليب يعدّه لتولي العرش..وفقاً لمؤرخ ملكي

)) تركيا تشهد أكبر عملية احتيال في تاريخها لها صلة بالعملات المشفرة.. والتفاصيل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى