الشأن السوريسلايد رئيسي

بريطانيا تنشر أقوى وأضخم سفينة حربية لمحاربة داعش في العراق وسوريا

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية عن تخصيصها لسرب جوي شهير، للمشاركة في عملية “شادر” المساهمة في محاربة تنظيم داعش في العراق وسوريا.

حرب ضد داعش في العراق وسوريا

وستنشر المملكة المتحدة سفينتها الأكبر والأضخم على الإطلاق “إتش إم إس كوين إليزابيث”، حاملة الطائرات المقاتلة البريطانية الأمريكية من النوع الأحدث في العالم، في إطار حربها ضد داعش.

وستتجه هذه الحاملة إلى آسيا برفقة ست سفن تابعة للبحرية الملكية، وغواصة و14 طائرة هليكوبتر بحرية، ومشاة البحرية الملكية.

وذكر موقع “إكسبرس أند ستار”، أنه تم تعيين سرب “617” لتشغيل الطائرات لدعم العمليات في مكافحة “داعش”، واشتهر هذا السرب بجهوده في تدمير سدود النازيين في عملية “Chastise” خلال الحرب العالمية الثانية.

وأشارت الوزارة البريطانية إلى أنه تم تحديث أسطول الطائرات المقاتلة التي ستعمل من سفينة “أتش أم أس كوين إليزابيث”، التي تعد أقوى سفينة حربية تم بناؤها على الإطلاق للبحرية الملكية البريطانية، إذ أنها قادرة على حمل ما يصل لـ 40 طائرة.

وتضم الحاملة خمس صالات رياضية وكنيسة صغيرة ومركزًا طبيًا، بالإضافة إلى أحدث الأسلحة وأنظمة الاتصالات.

وتأتي منصة الطيران فيها على مساحة هائلة تبلغ أربعة أفدنة، ويمكن نقل أربع طائرات مقاتلة من حظيرة الطائرات إلى سطح الطيران في دقيقة واحدة فقط.

وذكر موقع “ذا درايف” أن العديد من الطائرات الأمريكية ستنضم إلى المهمة لملاحقة فلول تنظيم “داعش”. ومن المقرر أن تبدأ حاملة الطائرات الضخمة في الانتشار في إطار عملية “شادر” الشهر المقبل، بحسب بيان وزارة الدفاع البريطانية.

وقال رئيس العمليات المشتركة البريطاني بن كي، في البيان، “يمثل هذا النشر تجسيدًا للقدرة الاستكشافية المشتركة للمملكة المتحدة”، مشيراً إلى أن “استخدام طائرات أف-35 القتالية ضد داعش سيثبت التزامنا بتأمين هزيمة التنظيم المتطرف”، حيث لا تزال هناك أعداد كبيرة من إرهابيي داعش في العراق وسوريا.

مواضيع ذات صِلة : بعد مقتل العيساوي في العراق.. التحالف الدولي يطلق رسالة “عابرة للقارات” إلى “داعش”

وأضافت وزارة الدفاع البريطانية، “تظل المملكة المتحدة ملتزمة بهزيمة داعش وتعزيز الأمن في المنطقة، إلى جانب قوات الأمن العراقية وحلفائنا في الناتو”.

من جهته، أشار قائد القوات الجوية البريطانية، المارشال السير مايك ويجستون، إلى أنه “لا يساوره الشك في أن التطرف العنيف والإيديولوجية السامة التي يستند إليها تنظيم داعش لا تزال متجذرة في المنطقة”.

شاهد أيضاً : بسبب داعش فتاة مسلمة تقاضي متجر ستاربكس وتحصل على تعويض

بريطانيا تنشر أقوى وأضخم سفينة حربية لمحاربة داعش في العراق وسوريا
بريطانيا تنشر أقوى وأضخم سفينة حربية لمحاربة داعش في العراق وسوريا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى