الصحة

يسبب الكثير من الأعراض المزعجة.. تعرف على مرض الدوالي الوريدية وأسبابه وطرق الوقاية منه

تُعرف الدوالي الوريدية بتضخم أو التواء في الأوردة، وتحدث المشكلة في الأوردة السطحية في الساقين غالبًا وتظهر باللون الأزرق أو البنفسجي على سطح الجلد، وتعد من المشاكل الشائعة التي قد تُسبب أعراضًا مزعجة بجانب مظهرها الملفت للنظر بسبب بروزها إلى الخارج في المنطقة المصابة.

 

سبب حدوث الدوالي الوريدية

 

تحدث الدوالي الوريدية نتيجة ضعف في أحد صمامات الوريد التي تنظم انتقال الدم باتجاه القلب؛ مما يؤدي الى تراكم الدم في الوريد وتضخمه في النهاية.

 

أعراض الدوالي الوريدية

 

في الكثير من الحالات لا ترافق الدوالي أعراض، ولكن قد يشعر المريض بأعراض منها:

ألم أو ثقل في القدم، والشعور بالحرقان أو الانتفاخ أسفل القدم، وازدياد الألم مع الوقوف دون حركة، والحكة حول الوريد المتضخم، وتغير في لون الجلد فوق الدوالي الوريدية، وتشخيص الدوالي 

اقرأ أيضاً:مرض لا علاج له.. الربو وأعراضه الشائعة ووسائل للتخفيف من نوباته المرهقة

 

ويقوم الطبيب بإجراء فحص بدني للمريض من خلال وقوفه والبحث عن مكان التضخم أو الإلتواء في الوريد، وفي بعض الحالات قد يلجأ الطبيب إلى تصوير الأوردة باستخدام الأشعة السينية أو الفحص عن طريق الموجات فوق الصوتية لمعرفة إذا كانت الصمامات في الأوردة تعمل بشكل سليم أم لا. 

 

عوامل تساهم بالإصابة بمرض الدوالي الوريدية

 

هناك عوامل عديدة تزيد من فرصة الإصابة بالدوالي الوريدية أهمها:

 

الجنس حيث تعد المرأة أكثر عرضة للإصابة من الرجل، والتاريخ المرضي، والوراثة بوجود مصاب بالدوالي في العائلة، والعمر، تزداد فرصة الإصابة مع تقدم العمر، وزيادة الوزن، والوقوف لفترات طويلة، والحمل.

 

طرق الوقاية من الدوالي الوريدية

 

ممارسة الرياضة بشكل دائم، عدم الوقوف لفترة طويلة، وتخفيض الوزن الزائد/ وإذا كنت حامل تجنبي النوم على ظهرك و استلقي على الجانب الأيسر لتخفيض الضغط  من الرحم على الأوردة في منطقة الحوض.

تجنب ارتداء الكعب العالي، والتدخين، هناك دراسات تشير إلى وجود علاقة طردية بين التدخين والإصابة بالدوالي .

اقرأ أيضاً: تعرف على أمراض القلب النفسية وأسبابها وطرق العلاج

علاج الدوالي الوريدية

 

هناك طرق علاجية مختلفة للدوالي :

تغير نمط الحياة: طلب الطبيب من المريض اتباع حمية لتخفيف وزنه، لعب رياضة وتجنب الوقوف لفترات طويلة.

 

الجوارب الضاغطة: يساعد ارتداء الجوارب الضاغطة على الضغط بثبات على القدم مما ييسهل حركة الدم فيها، وقد يٌستخدم لوحده كما في فترة الحمل أو يضاف بعد العمليات الجراحية.

الجراحة: قد يلجأ الطبيب إلى الجراحة في بعض الحالات المتقدمة من المرض.

اقرأ أيضاً: دراسة بريطانية تحذر من مواد غذائية تسبب أمراض القلب والسكتة الدماغية

 

أدوية: في الحقيقة هناك دواء وحيد موافق عليه من مؤسسة الغذاء والدواء لعلاج أعراض ومضاعفات الدوالي مثل: التورم والتقرح، وهو نباتي المصدر يسمى ديوسميبلاكس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى