شاهد بالفيديوالشأن السوري

بالفيديو|| “وقعت بالأرض وشالوني العالم” امرأة مسنة تتعرض للضرب بطريقة وحشية من قبل جمهور فريق حطين لكرة القدم

 

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الخميس، فيديو مصور لامرأة مسنة تعرضت للعنف من قبل جمهور فريق حطين لكرة القدم، لأنها تشجع فريق تشرين.

 

جمهور حطين يعتدي على امرأة مسنة

 

ويظهر مقطع الفيديو المتداول الكدمات التي أصيبت بها المرأة السورية جراء الاعتداء عليها من قبل مشجعي نادي حطين لكرة القدم، ووصفت المرأة الملقبة بـ “تاتا سعاد” ما حدث معها بأنه “اعتداء صريح دون خجل” مضيفةً أن بعض الشهود قاموا بحملها وإسعافها بعد حدوث كسر في قدمها.

 

 

وقالت، تاتا سعاد البالغة من العمر 90 عاماً: “أخبر أحد الشبان من جمهور حطين الآخرين بأنني تشرينية للعضم وبدأوا بضربي حتى سقطت أرضاً وقام الشهود بإسعافي على كرسي بسبب الكسر الذي حدث في قدمي”، مضيفةً “أنا أقدم روحي فدا فريق تشرين مهما فعلوا”.

اقرأ أيضاً:

بالفيديو|| رجل يضرب وافد مسن بنهار رمضان في الكويت وامرأة تفزع له وسط صدمة الكويتيين

كأس سوريا

 

وكان ناديا حطين وجبلة الساحليان قد تأهلا إلى المباراة النهائية لكأس سوريا الرابعة والخمسين، بعد تجاوزهما الاتحاد الحلبي والكرامة الحمصي، في الدور نصف النهائي من البطولة.

 

وجاء تأهل حطين على حساب الاتحاد بركلات الترجيح 3-2، بعد أن سيطر التعادل السلبي على الوقت الأصلي وتم الاحتكام لركلات الترجيح مباشرة دون اللجوء لشوطين اضافيين وفقا لنظام المسابقة.

اقرأ أيضاً:

شاهد بالفيديو|| شابان يعتديان بالضرب على والدتهما المسنة ومصادر تكشف تفاصيل الحادثة

 

وتأهل جبلة بفوزه على الكرامة 2-1 بواسطة مصطفى الشيخ يوسف (18) ومحمود البحر (60) وللكرامة عمرو جنيات (16).

 

وسبق لحطين الفوز بلقب الكأس مرّة واحدة عام 2001 بفوزه في النهائي على الجيش 1-صفر، كذلك فاز جبلة باللقب مرة واحدة عام 1999 بفوزه على حطين بركلات الترجيح 2-صفر (2 -2).

اقرأ أيضاً:

بالفيديو|| في تركيا.. شاب يعتدي على امرأة بالضرب في الطريق وسط العامة دون أن يعترضه أحد

 

وليست المرة الأولى التي تحدث فيها أعمال شغب خلال المباريات الرياضية وخاصة في مباريات ناديي تشرين وحطين اللذان يعتبران أكبر الأندية في اللاذقية، لكن كان نادي تشرين هو الرابح في معظم الأوقات خلال مواجهاته مع الأندية الأخرى.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى